هؤلاء المدّعى عليهم في ملف تفجير المرفأ.. ومواعيد استجوابهم

كشفت مصادر قانونية للـLBCI عن أن “المدعى عليهم الجدد في ملف تفجير المرفأ هم اللّواء طوني صليبا، واللّواء عباس ابراهيم، ورئيس المجلس الأعلى للجمارك العميد أسعد الطفيلي، وعضو المجلس الأعلى للجمارك غراسيا القزي، والقضاة: غسان عويدات وغسان خوري وكارلا شواح وجاد معلوف”.

هذا وكشفت معلومات الـ mtv عن أنّ النيابة العامة التمييزيّة تسلّمت صباح اليوم مذكرات استدعاء صادرة عن قاضي التحقيق في جريمة مرفأ بيروت طارق بيطار بالأسماء الآتية: رئيس الحكومة السابق حسان دياب، والوزير السابق نهاد المشنوق، والعماد جان قهوجي، والعميد كميل ضاهر، واللواء طوني صليبا، واللواء عباس ابراهيم، والعميد اسعد الطفيلي، وغراسيا القزي وعميد من آل عزّ الدين، بالإضافة الى اسم عاشر لم تُعرف هويّته بعد.




وافادت معلومات “الجديد” بأن جلسات استجواب المدعى عليهم كما حددها القاضي بيطار:
– غازي زعيتر نهاد مشنوق: 6 شباط.
– حسان دياب: 8 شباط.

– طوني صليبا وعباس ابراهيم: 10 شباط.

– اسعد طفيلي وغراسيا قزي:13 شباط.

– جودت عويدات وكميل ضاهر: 15 شباط.

– جان قهوجي: 17 شباط.

– غسان عويدات وغسان خوري: 20 شباط.

– كارلا شواح وجاد معلوف: 22 شباط.

ماضي
من جهة اخرى، قال المدعي العام التمييزي السابق حاتم ماضي: اعتقد ان الادعاء على المدعي العام التمييزي مخالفة للأصول وهناك اجراءات يجب اتّباعها، ولكن لا علم لديّ اذا اتّبعها القاضي بيطار في ادعائه أو لا”.
وأضاف في حديث لـLBCI: “قرار القاضي بيطار من الناحية الانسانية جيّد، ولكن من الناحية القانونية ليس بجيّد، واعتقد انه قام بمفاضلة ما بين الانصاف والنصّ”.
وتابع: “بمجرّد أن يأخذ القاضي بيطار قرارا بإخلاء السبيل أو الافراج بإمكانه نشره وبهذه الطريقة لا يخرق سريّة التحقيقات في ملف المرفأ”.