“الحزب” و”التيار”: نسير بنفس الإتجاه “كسيارتين على أوتوستراد”

 

زار وفد من “حزب الله”، يضمّ المعاون السياسي للأمين العام للحزب حسين الخليل ومنسّق وحدة الارتباط والتنسيق في الحزب وفيق صفا، ميرنا الشالوحي للقاء رئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل.




بعد اللقاء، قال حسين الخليل: “نحن والإخوان في التيار نسير باتجاه واحد “كسيارتين على أوتوستراد” لن يصطدما ببعض حتى وإن أسرعت واحدة أكثر من الأخرى”، وقال: “الجلسة كانت صريحة جدا وواضحة في موضوع رئاسة الجمهورية والحكومة، واتفقنا ان للبحث صلة، وهذا اللقاء لن يكون الاخير”. وأضاف: “لن أتعرض للكثير من تفاصيل اللقاء مع باسيل لأن المجالس بالأمانات، فنحن نتناصح بالغرف المغلقة وليس في الإعلام”.

ولفت إلى أن “حزب الله له رأي في الموضوع القضائي، والثوب القضائي الذي يجب ان يكون أبيض تعرض للكثير من النقاط السود، ومنها ملف المرفأ”.

وقال: “تفاهم مار مخايل قائم، ولم نرَ اي امتعاض من النائب باسيل في هذا الخصوص، ونحن في بلد فيه نقاش سياسي دائم، ونحن لسنا حزبا واحدا بل حزبين ولدينا طريقتي تفكير، ولكننا نعمل على المساحات المشتركة”.

وأشار إلى أنه “باستقراء للمرحلة الماضية، كان هناك دائما حرص على الشراكة مع “التيار الوطني الحر”، والشراكة بالنسبة لنا اساس والاخوان في التيار يعرفون حرص الحزب الدائم عليها خصوصا في الحكومات”.

أما وفيق صفا فقال: “الممغوصون اليوم من التفاهم ما رح يكونوا مبسوطين”.