“فوربس” تكشف عن أغنى ٥ عائلات عربية في ٢٠٢٢.. عائلة ميقاتي الثانية والحريري الأخيرة وسعد خارج نادي المليارديرات

وكان صندوق النقد الدولي قد حذر مؤخرًا من استمرار معاناة الاقتصاد اللبناني حالة من الركود الشديد في ظل جمود الإصلاحات الاقتصادية التي تشتد الحاجة إليها مع زيادة حالة عدم اليقين، مع تراجع الناتج المحلي الإجمالي أكثر من 40% منذ عام 2018، وتوضح البيانات المنشورة عبر مصرف لبنان المركزي أن الليرة اللبنانية فقدت 40.3% من قيمتها منذ بداية العام وحتى 28 ديسمبر/كانون الأول الجاري ليتداول الدولار بـ38 ألف ليرة.

وفي مصر، انعكست تداعيات الحرب الروسية على الاقتصاد بشكل كبير، وهو ما دفع الحكومة إلى الاستعانة بصندوق النقد الدولي والاتفاق على برنامج تمويلي بقيمة 3 مليارات دولار، وهبط الجنيه أمام الدولار بنسبة 36.34% منذ بداية العام وحتى 28 ديسمبر/كانون الأول.




فيما يلي تغير ثروات أغنى 5 عائلات عربية منذ 11 مارس/آذار وحتى 29 ديسمبر/كانون الأول 2022:

1.عائلة ساويرس

صافي الثروة: 11.2 مليار دولار

التغير منذ 11 مارس: 800 مليون دولار

الدولة: مصر

يرجع هبوط ثروة أغنى عائلة في مصر والمنطقة العربية بقيمة 800 مليون دولار في 9 أشهر لتصل إلى 11.2 مليار دولار في 29 ديسمبر/كانون الأول الجاري، بشكل أساسي إلى انخفاض ثروة ناصف ساويرس الرئيس التنفيذي في OCI NV البالغة ثروته 6.9 مليار دولار مقابل 7.7 مليار دولار في 11 مارس/آذار، بينما حافظ أخوه نجيب رئيس مجلس إدارة Orascom TMT Investments على ثروته عند 3.4 مليار دولار في نفس الفترة بينما تقدّر أحدث إحصاءات فوربس ثروة سميح بقيمة 850 مليون دولار.

كان آخر ظهور لسميح ساويرس في قائمة المليارديرات السنوية في 2015 لكنه ظهر مؤخرًا في الإحصاءات اللحظية بثروة تبلغ مليار دولار أو تزيد قليلًا، غير أنه ما لبث أن خرج من الترتيب الفوري أيضًا وقت كتابة التقرير.

وتأتي خسارة ناصف مع انخفاض سعر سهم Adidas – وهو أعلى أصول ساويرس بحصة نحو 6% من الشركة الألمانية – بنسبة 38.3% إلى 134.06 دولار (125.8 يورو) من 11 مارس/ آذار إلى 28 ديسمبر/ كانون الأول من عام 2022، بينما ارتفع سعر سهم OCI NV بنسبة 20% منذ 11 مارس/آذار، إذ سجل 35.7 دولار (33.5 يورو) مع إغلاق السوق في 28 ديسمبر/كانون الأول.

وتوفي والد الإخوة الثلاثة، أنسي ساويرس، في مدينة الجونة المصرية في يونيو/حزيران 2021، بعد أن أسس إمبراطورية أوراسكوم للإنشاءات عام 1950، قبل أن يتم تأميمها بعد 10 سنوات، لكنه أعاد بناء الشركة من الصفر، وفي عام 1995 نقل إدارتها إلى ابنه ناصف.

2. عائلة ميقاتي

صافي الثروة: 5.6 مليار دولار

التغير منذ 11 مارس: 800 مليون دولار

الدولة: لبنان

هبطت ثروة الأخوين نجيب وطه ميقاتي بقيمة إجمالية بلغت 800 مليون دولار لتصل إلى 5.6 مليار دولار في 29 ديسمبر/كانون الأول الجاري، ويأتي ذلك مع تولي نجيب – الأغنى في لبنان- منصب رئاسة وزراء البلاد منذ 10 سبتمبر/أيلول في عام 2021.

وتولى ميقاتي رئاسة الحكومة في لبنان 3 مرات أولها في عام 2005 للإشراف على الانتخابات النيابية ثم في يونيو/حزيران 2011، قبل أن يقدم استقالة حكومته في مارس/آذار 2013، لكنه تابع مهامه لتصريف الأعمال حتى منتصف فبراير/شباط 2014.

وأسس ميقاتي وشقيقه طه شركة إنفستكوم عام 1982 لبيع الهواتف النقالة في ذروة الحرب الأهلية اللبنانية، وفي عام 2005 تم طرحها للاكتتاب العام في بورصة لندن، وفي عام 2009 اشترت MTN الجنوب إفريقية حصة الأخوين ميقاتي مقابل 3.6 مليار دولار.

3. عائلة منصور

صافي الثروة: 5.1 مليار دولار

الدولة: مصر

حافظت عائلة منصور المكونة من الأشقاء المليارديرات الثلاثة محمد ويوسف وياسين منصور على ثروتها المجمعة البالغة 5.1 مليار دولار موزعة بواقع 2.5 مليار دولار لصالح محمد منصور، الذي يشرف على مجموعة منصور التي أسسها والده لطفي في عام 1952 ويعمل بها 60 ألف موظف، و1.5 مليار دولار لصالح يوسف ثم 1.1 مليار دولار يمتلكها ياسين منصور.

وتولى محمد – البالغ من العمر 74 عامًا – منصب وزير النقل المصري من 2006 إلى 2009 في أثناء حكم نظام الرئيس الأسبق حسني مبارك، وهو حاليًا رئيس مجلس إدارة Man Capital LLP فيما يشغل أخوه الأكبر يوسف البالغ 77 عامًا منصب رئيس مجلس إدارة مجموعة منصور.

ويشغل ياسين – الشقيق الأصغر بعمر 61 عامًا – رئاسة بالم هيلز المتخصصة في العقارات، والأشقاء الثلاثة لديهم حصص في مجموعة منصور التي أسسها والدهم، وحصلت منصور على وكالة جنرال موتورز في مصر عام 1975، وأصبحت الشركة لاحقًا أحد أكبر موزعي جنرال موتورز في العالم، وتبيع أكثر من 75 ألف سيارة سنويًا، بحسب موقعها الرسمي.

3. عائلة الملياردير يسعد ربراب

صافي الثروة: 5.1 مليار دولار

الدولة: الجزائر

تمكن الملياردير الجزائري وعائلته من الإبقاء على نفس قيمة ثروتهم عند 5.1 مليار دولار منذ إطلاق فوربس قائمة المليارديرات في أبريل/نيسان الماضي وحتى 29 ديسمبر/كانون الأول من نفس العام، وهي نفس قيمة ثروة عائلة منصور ليتقاسما معًا نفس الترتيب الثالث ضمن أغنى العائلات العربية في عام 2022.

وربراب هو المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة سيفيتال، وهي أكبر شركة جزائرية خاصة وتمتلك واحدة من أكبر مصافي السكر في العالم، بطاقة إنتاجية تبلغ 2 مليون طن سنويًا، ولدى سيفيتال شركات أوروبية، مثل Groupe Brandt الفرنسية المتخصصة في صناعة الأجهزة المنزلية، ومصنع متخصص في الصلب في إيطاليا وشركة لتنقية المياه في ألمانيا.

وكانت عائلة ربراب التي حاربت من أجل استقلال الجزائر عن فرنسا، أنتجت أيضًا عبر شركتها سيفيتال فيلمًا وثائقيا عن المناضل الجزائري العربي بن مهيدي الذي أعدمه الفرنسيون عام 1957، لكن ربراب كان قد واجه اتهامات بالفساد وقضى 8 أشهر في السجن قبل أن يتم الإفراج عنه في 1 يناير/كانون الثاني 2020، نافيًا ارتكاب أي مخالفات.

5. عائلة الحريري

صافي الثروة: 4.7 مليار دولار

الدولة: لبنان

ورث الأشقاء الثلاثة بهاء وأيمن وفهد الحريري ثرواتهم من أبيهم رئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري الذي كان مليارديرًا أيضًا، وفي عام 2008 باع بهاء حصته في سعودي أوجيه المتخصصة في الإنشاءات والمقاولات إلى شقيقه سعد الحريري، الذي خرج من تصنيف المليارديرات في قائمة عام 2019، وكان قد تولى أيضًا منصب رئيس وزراء لبنان مثل والده، فيما باع فهد حصته في نفس الشركة لسعد في عام 2012 ثم بعد عامين باع أيضًا أيمن حصته لسعد.

وأسس بهاء وترأس Horizon Group وهي شركة عقارية قابضة لها استثمارات في الأردن ولبنان، كما أنه المالك الأكبر لشركة Globe Express Services، وهي شركة لوجستية لها وجود في أكثر من 100 دولة.

ويستثمر أيمن في الشركات الناشئة من خلال شركة Red Sea Ventures ومقرها نيويورك ومن بين استثماراتها Nest ، التي أصبحت الآن جزءًا من Google، فيما يستثمر الشقيق الأصغر فهد في قطاع العقارات في نيويورك وباريس ومونتي كارلو وفي البنوك اللبنانية التي تعاني حاليًا مشكلات مالية كبيرة.