نجم “أرطغرل” ينهار في جنازة ابنته ضحية تفجير اسطنبول

دخل الممثل التركي نور الدين أوتشار في حالة حادة من البكاء والانهيار، خلال جنازة ابنته التي قضت نحبها برفقة والدتها في التفجير الذي هزّ مدينة اسطنبول.

وظهر نجم مسلسل “أرطغرل” باكياً خلال حمله تابوت ابنته البالغة من العمر 15 عاماً، ومنهاراً أثناء الصلاة على جثمانها في مسجد بمنطقة شيرين إيفلير في إسطنبول.




وكان أوتشار نعى ابنته وزوجته السابقة، معلقاً بقوله: “أتمنى أن ترقدي بسلام يا فتاة داتلو. ابنتي يغمور ليكن قبرك في الجنة”.

وقال محمد أوزسوي والد أرزو أوزسوي زوجة أوتشار السابقة، إن ابنته وحفيدته كانتا تقضيان الإجازة، خلال وقوع التفجير في شارع “الإستقلال”.