“عصابات” تروج لتذاكر.. ونقيب اصحاب مكاتب السفر والسياحة يحذر!

 

أصدر نقيب أصحاب مكاتب السفر والسياحة جان عبود بيانا، أشار فيه الى “قيام بعض العصابات بترويج تذاكر سفر في السوق المحلي ولدى العديد من مكاتب السفر والسياحة العاملة على الأراضي اللبنانية مع تخفيضات كبيرة عن الأسعار المحددة من قبل شركات الطيران”.




أضاف: “وقع العديد من المسافرين ضحية تلك العصابات وقد تم إلغاء حجوزاتهم قبل السفر ومنعهم من السفر، حيث تبين أن ثمن تلك التذاكر مسدد بواسطة بطاقات مسروقة أو مزورة”.

واذ حذرت النقابة “من الإغراءات المادية المتمثلة بالأسعار والحسومات المقدمة من تلك العصابات وهي حتما غير صحيحة وغير واقعية”، دعت المسافرين الكرام إلى “إعتماد المكاتب المرخصة والنقابية لضمان صحة الخدمة وحسن المعاملة”. وقالت:” تشكل هذه التعديات مخاطر جدية على اداء قطاعي النقل الجوي وعلى سمعة الصناعة السياحية بمجملها، في الوقت الذي تشهد فيه هذه القطاعات تضافرا مهنيا وتعاونا رسميا داعما من وزارة السياحة لتوفير كل وسائل التشجيع والحماية، كما جرى في موسم الصيف الفائت، وهو ما يجب ان يستمر الآن عبر ملاحقة ومحاسبة المعتدين على مصالح الوكالات والمسافرين على حد سواء”.

ودعت النقابة الى “نهج مماثل يحمي وكالات السفر من مغتصبي المهنة غير المرخص لهم ويمنع اقترافاتهم وتعدياتهم ، ويدعو المسافرين لتجنب الوقوع في حبائلهم”.