نائب رئيس الحكومة: لا خطة منصفة لجميع المودعين ‏وسيكون هناك ضرر

أشار نائب رئيس حكومة تصريف الأعمال سعادة الشامي إلى أن “ثمة نوع من التجني على صندوق النقد والظاهر أننا نحب الصندوق عندما يقدم الأموال وليس عندما يفرض الشروط”.

وأضاف الشامي في حديث لـبرنامج لـ”عشرين_30″ عبر LBCI: “ليس هناك من خطة منصفة لجميع المودعين وسيكون هناك ضرر ولكن القانون الذي يُعمل عليه سيُحدد التعامل مع الودائع”.




وتابع: “الحاجة للصندوق لا مفر منها والدول الخارجية غير مستعدة لمساعدة لبنان من دون إتفاق مع صندوق النقد الدولي”.

وشدد الشامي على انه “لا يمكن ترك البلد بالفراغ وإذا قمنا بالإصلاحات والشروط المسبقة يمكننا الحصول على موافقة الصندوق”.