بسبب خلافات حاصلة بين موظفين في وزارة الطاقة… معاملات المواطنين عالقة منذ أشهر

علم موقعنا أن معاملات لمواطنين عالقة منذ أشهر داخل أروقة وزارة الطاقة بسبب خلافات حاصلة بين رئيس مصلحة الديوان في الوزارة علي الغريّب ورئيس مصلحة الإستملاك حيدر معاوية من جهة وبين الغريّب ومدير مكتب الوزير بينوا فهد من جهة ثانية. وتسببت هذه الخلافات بتوقف شبه كلّي لمعاملات رخص آبار لمواطنين وغيرها، وتشير المعلومات إلى أن الغريّب معتكف عن دوامه في مكتبه بالوزارة والديوان شبه مغلق يوميا ما سبب حالة شلل بالوزارة إضافة إلى مشاكل إنقطاع التيار الكهربائي والتعطيل العشوائي للموظفين والمواطن يدفع الثمن.