أبو فاعور من معراب: معوّض يستوفي الشروط ليكون رئيساً للجمهورية

التقى رئيس حزب القوّات اللبنانيّة سمير جعجع، في المقر العام لـلحزب في معراب، عضو كتلة “اللقاء الديمقراطي” النائب وائل بو فاعور في حضور عضو تكتل “الجمهوريّة القويّة” النائب ملحم الرياشي. وتباحث المجتمعون في آخر التطورات السياسيّة في البلاد.

ولفت بو فاعور إلى أنه “تطرّق إلى موضوعين أساسيّن خلال نقاشه مع جعجع وهما تأليف الحكومة وانتخابات رئاسة الجمهوريّة”، وقال، “لا ضير في تأليف حكومة جديدة متوازنة ولكن لا خير في حكومة تمثل استلاداً للعهد وهو في لحظاته الأخيرة، وإذا ما شكّلت حكومة جديدة فهذا أمر جيّد إلا أنه في حال لم تتشكّل فلا داعي للخضوع للابتزاز في مسألة أن الحكومة الحاليّة غير قادرة على القيام بالمقام الدستوري لرئيس الجمهوريّة، باعتبار أن هذا الأمر محسوم بالرغم من أنه ليس هناك من يفضل الشغور أو الفراغ في سدّة الرئاسة ولكن إذا ما حصل هذا الأمر فهذه الحكومة كاملة المواصفات وقادرة على القيام بهذا الدور الدستوري على أكمل وجه”.




وأشار  إلى أنه “في موضوع الاستحقاق الرئاسي إن القوّات وحزب الكتائب اللبنانيّة، وكتلة التجدد ونحن، دعمنا ترشيح النائب ميشال معوّض وهو بالنسبة لنا يستوفي الشروط الوطنيّة والسياديّة لكي يكون رئيساً للجمهوريّة، فنحن قلنا ما لدينا ولكن ماذا عن باقي الكتل؟ فقد آن الأوان بالنسبة لهذه الكتل أن تقدّم مرشحيها بعيداً من بعض طرق التصويت التعبيري بعدم ترشيح أشخاص معنيين لأنه إذا ما كان المطلوب في نهاية المطاف الوصول إلى رئيس جامع يجمع عليه كل اللبنانيين، رئيساً لا يشكّل تحدياً لأحد فأعتقد أنه بات على الكتل الأخرى أن تتصرف في هذا الاستحقاق بشكل واضح وتقدّم مرشحيها لكي نبحث في إمكانيّة الوصول إلى صيغة وفاقيّة، وعكس ذلك نحن نضيع مزيداً من الوقت على اللبنانيّين في المزيد من المعاناة المعيشيّة الاقتصادية.”