“انفجارات قوية” تهز كييف… زيلينسكي: يُحاولون إزالتنا عن وجه الأرض

استهدف قصف العاصمة الأوكرانية كييف ومدناً “عديدة” أخرى صباح الإثنين، فيما دعت الرئاسة الأوكرانية المواطنين إلى “البقاء في الملاجئ”.

وسمع صحافيو وكالة فرانس برس خمسة انفجارات على الأقل في كييف، فيما ارتفعت أعمدة من الدخان الأسود فوق العاصمة. وأعلن المسؤول في الرئاسة كيريلو تيموشنكو عبر تلغرام “أوكرانيا تتعرض لهجوم صاروخي، لدينا معلومات عن ضربات على مدن عديدة”.




إلى ذلك، تعرضت مدينة لفيف في غرب أوكرانيا للقصف صباح اليوم على ما أعلن الحاكم ماكسيم كوزيتسكي، بعدما بقيت بصورة عامة بمنأى عن النزاع الجاري في البلد.

من جهته، أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الإثنين سقوط قتلى وجرحى في سلسلة من عمليات القصف غير المسبوقة منذ أشهر من حيث نطاقها، وذلك بعد عملية تفجير دمرت جزءا من جسر القرم بين روسيا وشبه الجزيرة التي ضمتها موسكو.

وإلى العاصمة، أفيد عن قصف كذلك على لفيف في غرب البلاد بعيدا عن خط الجبهة، وعلى دنيبرو (وسط) وزابوريجيا (جنوب). وكتب زيلينسكي على مواقع التواصل الاجتماعي “يحاولون تدميرنا جميعا، إزالتنا عن وجه الأرض”.