الصمد: مفتي الجمهورية مرجعية دينية لا سياسية.. لم يكن لقاء النواب السنة على قدر الطموح

قال النائب جهاد الصمد خلال حديث معه ضمن برنامج “هنا بيروت” مع رواند بو ضرغم، انه “بكل أسف لم يكن لقاء النواب السُنة على قدر الطموح فالمضمون سيء والإخراج أسوأ ونحن لسنا تلاميذ في صف”

وتابع: “خلافي كان مع الرئيس سعد الحريري وتيار المستقبل لأنه كان يعتبر نفسه الأوحد في الطائفة السنية والآن القرار بإجبار على تعليق علمه السياسي هو الذي اوصلنا الى هنا بالنسبة لحالة السُنة، والضلع السني في هذا النظام “مكسور” والمظلومية التي وقعت على الرئيس سعد الحريري اعطته اضافة جديدة”.




وأضاف: نحن بلد فيه تنوع.. “كفانا خلطا بين رئاسة المذهب ومذهب الرئيس” ومفتي الجمهورية هو المرجعية الدينية للمسلمين فقط ولن يكون المرجعية السياسية للطائفة.. “فاقد الشيء لا يعطيه”

واعتبر ان “مشكلة “حزب الله” انه يقاتل إسرائيل.. وكل من لا يمشي كما تريد أميركا واسرائيل سيكون من المغضوب عليهم”

وعن جلسة انتخاب الرئيس قال: الرئيس نبيه بري يحترم المُهل وهو يلتزم بالدستور واعتقد ان النصاب لن يكتمل في أول جلسة لإنتخاب رئيس للجمهورية لغياب التوافق، مشيرا الى ان الوزير سليمان فرنجية يسعى أن يكون مرشحا توافقيا لرئاسة الجمهورية يقبله اكثرية الأطراف ولكن هذا الامر متعذر حتى الآن.

وختم بأن هذا البلد لا يُحكم إلا بالتوافق.. وانا مع الإلتزام باتفاق الطائف واستكمال تنفيذه وتطوريه “وما في شي مقدس الا الكتب السماوية”.