عقب ثورة أنصار الصدر… تخوف من مواجهة غزة لمصير بغداد

بيروت أوبزرفر

تابعت عدد من التقارير والصحف الغربية الصادرة اليوم الأربعاء تداعيات الموقف السياسي بالعراق ، هاصة عقب تظاهر انصار الزعيم مقتدى الصدر ضد ما وصفوه بفساد الحكومة العراقية والتأثير الإيراني على البلاد.




وقال مصدر فلسطيني لبيروت أوبزرفر أن هذه المظاهرات كانت فريدة بصورة لافتة ، وخلالها سيطر أنصار الصدر على مبنى البرلمان العراقي واعتصموا به لعدة أيام.

اللافت أن بعض من منصات التواصل الاجتماعي الفلسطينية أشارت وفي هذا الصدد إلى أن الكثير من الفلسطينيين في غزة يتوجسون أيضا من النفوذ الإيراني بالبلاد ، كما حدث في الحرب الأخيرة ضد الاحتلال ، وبات هناك اعتقادا متبلورا ، بحسب هذه المنصات أن إيران جرّت الجهاد الإسلامي إلى هذه الحرب.

وقالت المصدر الفلسطيني لبيروت أوبزرفر أيضا أن هذه التصريحات أو الرؤى التي عبر عنها عدد من الشباب الفلسطيني دفعت بزياد نخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي إلى الرد والتأكيد على أن التعاون بين حركة الجهاد الإسلامي وغيران يأتي لدعم الحركة استراتيجيا في ظل عدم حصول الحركة على الدعم الإقليمي المطلوب.