باسيل: المقاومة التي لا تستظل بالدولة تجلّد

رأى رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل أن “المقاومة التي لا تستظل بالدولة تجلد، والدولة يجب ان تكون قوية وعادلة، وهذه الدولة يجب ان تؤمن الحياة الكريمة لابنائها”، مضيفًا: “للاسف اللبناني اليوم اسير العوز والمقاومة الحقيقية هي تحرير اللبناني من الفقر والعوز، والدولة القوية التي تضع معادلة قوة، واليوم نعيش معادلة قوة “كاريش مقابل قانا” وتنفذها المقاومة”.

وقال باسيل خلال قداس الهي عن راحة نفس شهداء الجيش وأنصاره في غابة الشهيد- بلدة رعشين محلة طبرية، إن “المقاومة نفذت معادلة القوة في البر منذ العام 2006، واليوم نعيش معادلة البحر، ونحن اول من قال إن “لا غاز من كاريش من دون غاز من قانا”.




وتابع: “نحن لن نبقى بلد متفرج على مصر وقبرص وتركيا واسرائيل وسوريا الذين يعملون على تنقيب النفط والغاز، ونحن بالقوة سنأخذ حقوقنا النفطية وليس بالضعف، ونحن نأمل ان نرى النتائج التي أرستها الدولة القوية والمقاومة في البحر خلال الشهر المقبل”.

واستغرب باسيل منع طيران الشرق الاوسط الخمر على الدرجة العادية، وكأن الخمر فقط للاغنياء، خاتماً: نحن بلد مقاوم ولذلك علينا مقاومة الذل والحاجة التي نخضع لها.