اللواء ابراهيم: الدولة تسقط بشكل متسارع!

اعتبر المدير العام للأمن العام ​اللواء عباس ابراهيم​، أننا “في وطن يطوف على رمال متحركة والدولة تسقط بشكل متسارع ولم يبقَ منها إلا المؤسسات العسكرية والأمنية”، مضيفًا: “للأسف ما زال وطننا ساحة يتصارع فيها الآخرون وصندوق بريد إلى كل الإتجاهات وهو مرشح للتدهور أكثر فأكثر”.

واشار اللواء ابراهيم، خلال لقاء حواري تناول فيه موضوع “لبنان في مسار الإستحقاقات الحالية محليًا وخارجيًا”، الى أنّ “لبنان​ ليس حاضرا على طاولة المجتمعيْن الإقليمي والدولي الا كونه وطنا جديدا للاجئين و​النازحين​ وهذا ما نرفضه جميعا”.




وتابع قائلا: “دخلنا الاستحقاق الرئاسي من أعرض الأبواب والكل ينخرط في السباق إلى سدة الرئاسة فيما يبدو أن تشكيل الحكومة صار مؤجلاً بسبب عوامل الاستعصاء السياسية”.

ورأى اللواء ابراهيم أنّ “الذين قالوا عن الانتخابات النيابية هي مدخل للتغيير صاروا الآن كالنعامة التي تدفن رأسها بالرمل”.