فوضى السلاح الحمساوية …لا تتوقف

بيروت أوبزرفر

جاء النفي الذي حملته حركة حماس بشأن ضلوعها في الانفجار الذي تعرضت له مدينة بيتونيا الأسبوع الماضي ليزيد من دقة هذه الأزمةوالحديث عنها .




وقد نفت حركة حماس ضلوعها في الانفجار الذي وقع في بيتونيا الأسبوع الماضي في منزل ناشط في حماس ، وقال بعض من المسؤولينفي السلطة الفلسطينية إن النتائج التي توصل إليها موقع الانفجار تشير إلى تورط حماس في هذا الحدث وأنه تم اعتقال بعض المشتبه بهم. يشتبه في أن حماس حاولت منذ فترة طويلة السيطرة على الضفة الغربية.

وعن هذه القضية قال مصدر فلسطيني مسؤول أن حركة حماس بالفعل تتسبب في الكثير من الأزمات بسبب نشاطها العسكري الذي لايتوقف . ونبه هذا المسؤول في حديثه مع بيروت أوبزرفر إلى أن شبكات حماس في الدول العربية تتعاون من أجل شراء السلاح والوصولإليه مهما كانت التكلفة ، الأمر الذي يزيد من خطورة هذه القضية. وتعيش الأراضي الفلسطينية حالة من فوضى السلاح ، وهي الحالة التيلا تتوقف في ظل الأزمات التي تتعرض لها الأن ، الأمر الذي يفسر غضب السلطة الفلسطينية المتواصل من هذه الأزمة.