واشنطن ترصد مكافأة بـ 10 ملايين دولار لمعلومات عن محمد جعفر قصير

رصدت واشنطن مكافأة بقيمة 10 ملايين دولار لمعلومات عن أحد أكبر الداعمين لتنظيم حزب الله اللبناني ويدعى محمد جعفر قصير.

ونشر الحساب الرسمي على تويتر لبرنامج “مكافآت من أجل العدالة” التابع لوزارة الخارجية الأميركية، الإعلان عن المكافأة المالية إضافة إلى معلومات عن نشاطات قصير.




ويعتبر قصير أحد أكبر الداعمين لتنظيم حزب الله، ويعمل على تزويد التنظيم الإرهابي بالأسلحة والأموال، وفقا للخارجية الأميركية.

وأوضحت الخارجية أن قصير يساعد في تمويل تنظيم حزب الله الإرهابي من خلال عمليات التهريب والعمليات الإجرامية الأخرى.

كما أنه يعمل مع فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في عمليات بيع النفط الإيراني وتنسيق تسليم الأموال والأسلحة من الحرس الثوري الإيراني إلى تنظيم حزب الله.

ونشر حساب “مكافآت من أجل العدالة” التابع لوزارة الخارجية الأميركية طرقا آمنة للتواصل لمن يملك معلومات عن قصير.

وتم تصنيف حزب الله من قبل وزارة الخارجية الأميركية على أنه منظمة إرهابية عالمية في أكتوبر 2001.

وقد تم إدراجه أيضًا لدعمه النظام السوري وفقًا للأمر التنفيذي الصادر في أغسطس 2012 وتم إدراجه في مرفق الأمر التنفيذي رقم 12947 كإرهابي “مصنف بشكل خاص” في يناير 1995.