فرنجيّة في ذكرى مجزرة إهدن: “ما نسينا”.. وحزب الله لا يحتاج الى غطاء

أشار رئيس تيار “المردة” سليمان فرنجيّة إلى “أنّهم حاولوا الإلغاء مراراً، واليوم أنفسهم الذين يحلمون بالتقسيم والانعزالية يقولون إنّنا والتيار الوطني الحرّ نشكّل الغطاء المسيحي لسلاح “حزب الله” وللبديل عن الدولة، ولكنّ “الحزب” لا يحتاج إلى غطاء”، مشدّداً على “أنّنا مع وحدة لبنان وعروبته ومع العيش المشترك، وكلّ ما يوحّد البلد ونلتقي مع المقاومة على هذا المشروع”.

وفي كلمة ألقاها بعد قداس عشية ذكرى مجزرة إهدن، قال فرنجيّة: “هذه الذكرى هي التي تحيي نفسها وتؤكّد على الذاكرة، ونحن غفرنا وتخطّينا هذه المرحلة ونتطلّع إلى المستقبل، ولكن “ما نسينا”.




كما أضاف قائلاً: “من يطرحون أنفسهم مواجهة سيواجهون طواحين الهواء لأنّ مواجهاتهم وهمية”، وتابع: “نخسر مقعداً أو آخر ولكن المستقبل أمامنا فارتاحوا… ولن ينالوا ما يحلمون به ونحن نحبّ وطننا، ولذلك لن نفشل”.

وأشار فرنجيّة إلى أنّه “لا يمكن للبعض إدعاء تمثيل الشعب وهم ممّن كان أهلهم يعطون إحداثيات للفلسطينيين لقصف المنطقة”.