إسرائيل: حزب الله ينقل أسلحة من إيران إلى لبنان عبر “رحلات مدنية”

اتهم الجيش الإسرائيلي حزب الله بنقل أسلحة من إيران إلى لبنان عبر “رحلات مدنية” هبطت في مطار دمشق الدولي.

وكشف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، في منشورات على تويتر، الجمعة، عن “مسار نقل أسلحة” يديره نجل قيادي في حزب الله، وقد استغل القيادي “منصبه الرفيع والبنى التحتية للدولة اللبنانية لمساعدة نجله في نقل الأسلحة الاستراتيجية من إيران إلى حزب الله”، بحسب قوله.




وقال أدرعي إن القيادي البارز يقوم “بمتابعة نشاطات حزب الله مع السكان الشيعة، والتواصل مع الشخصيات البارزة في لبنان”، كما يقوم بـ”إدارة آليات الإعلام والاتصالات”.

ولفت إلى أن نجله “متزوج من ابنة قاسم سليماني القائد السابق لفيلق القدس ويقوم بزيارة إيران عدة مرات شهريا حيث تعيش زوجته”.

وأضاف أدرعي أن “الرحلات الجوية” التي يقوم بها نجل القيادي لإيران “تحمل أبعادا خفية، حيث يستغل إقامته هناك لتنسيق عمليات نقل أسلحة متقدمة إلى حزب الله، مستخدمًا شبكة من البنى التحتية والموارد والنشطاء، التي تعود إلى المجلس التنفيذي الذي يرأسه والده وبدعم جهات على علاقة بالحرس الثوري”.

وأكد أنه “لضمان الحفاظ على السرية، يتم نقل الأسلحة على متن رحلات مدنية من إيران إلى مطار دمشق الدولي بما يعرض المدنيين إلى خطر محدق”.

وأشار إلى أن حزب الله “يستغل دولة لبنان ومواطنيها لأغراض إرهابية  تخدم المصلحة الإيرانية”.

وختم قائلا إن الجيش الإسرائيلي “سيواصل مراقبة كل محاولات حزب الله الهادفة إلى تهديد أمن دولة إسرائيل، وسيعمل وفق الحاجة لحماية أمن ومواطني الدولة”.