باسيل: نحن الكتلة الاكبر… وطابخ السّم آكله

 

أعلن رئيس “التيار الوطني الحر” النائب جبران باسيل أنّ “التيار انتصر ولدينا الكتلة والتكتل الاكبر في المجلس النيابي ونفكر بناء على اقتراح احد الزملاء باعادة تسمية تكتلنا “التغيير والاصلاح””.




واعتبر باسيل، في كلمة، أن “الاهم من الانتصار في الانتخابات هو الانتصار في بناء الدولة وكثيرين كانوا ينتظرون سقوطنا وتحوّلنا الى جثة سياسية لكن النتيجة اننا كنا وبقينا”. ولفت الى أن “الانتخابات حصلت في موعدها وهذه مناسبة ليمسح البعض كذبهم المتعلق بأننا نريد تأجيلها”.

وأشار الى “أننا قلنا لهم ألا يستعجلوا في إعلان النتائج”، معتبرا أنه “مع الانتصار الوهميّ الذي أعلنوه بالأمس ارتفع الدولار وطابخ السّم آكله والثلاثي بري – جنبلاط – القوات عملوا على لعبة الانتشار و”دفعوا حقها ودفع الناس حقها” لأنّ الأصول أن ينتخب المغتربون نوّابهم”.

وقال: “لا نعيش على الحقد والكراهية والانتخابات وسيلة لتجديد ثقة الناس بنا”، مؤكدا “أننا مستعدون للعمل مع الجميع فنحن متصالحون مع ذاتنا واصلاحيون”.

وأضاف: “لا يحسبنا احد على اي محور في الداخل والخارج فنحن نستطيع ان نكون صلة وصل بما يحقق مصلحة لبنان”.

وقال: “خبرية “التكنوقراط” في الحكومة “باي باي” فهناك شرعية شعبية يجب الاعتراف بها بغض النظر اين سنكون”، مضيفا أنه “تبيّن كم أن في لبنان مجتمعاً ممانعاً وهناك كتلة ظهرت لما يُسمى بالمجتمع المدني وحان الوقت لأن يظهر من الجادّ عبر العمل التشريعي والنيابي”.