نصرالله يُهدّد إسرائيل: الانتخابات في لبنان لن تشغلنا عن الرد!

 

أكد الأمين العام لـ”حزب الله” حسن نصرالله أنّ “الانتخابات في لبنان لن تشغلنا من الرد على أي عدوان اسرائيلي”.




ووجّه نصرالله تهديداً لإسرائيل قائلاً إنّه “خلال الأسابيع الماضية كانت تشكيلاتنا الجهادية تجري مناورات صامتة”، مؤكداً أنه “عندما تبدأ المناورات الإسرائيلية نحن سنكون في أعلى الجهوزية وأي خطأ أو حماقة سيتم الرد عليه سريعاً ومباشرة”.

وفي كلمة له خلال احتفالٍ بمناسبة يوم القدس العالمي، وجّه نصرالله “تحية لعشرات الآلاف الذين احتشدوا في صلاة الجمعة في المسجد الأقصى وللمرابطين والمرابطات في باحاته”، ولـ”كل من شارك في إحياء هذا اليوم، ونخصّ بالتحية الملايين ومئات آلاف الصائمين الذين خرجوا في المدن الإيرانية واليمنية”. وقال إنّ “تضحيات الشعب الفلسطيني يجب أن يُخاطب بها الضمير الإنساني وضمير كل مسلم وكل حر في هذا العالم”، لافتاً إلى أنّ “هذه مناسبة للإضاءة على الصبر والاستعداد العالي للتضحية والصمود الأسطوري والعمليات المذهلة التي ينفذها الفلسطينيون”.

وأشار نصرالله إلى أنّ “أميركا والغرب والحركة الصهيونية وكل من تعامل معهم عملوا من أجل ترسيخ الكيان وتحويله إلى المفتاح في هذه المنطقة”، مضيفاً أنّ “هؤلاء راهنوا على الوقت لينسى الفلسطينيون أرضهم ولينسى العرب القضية، لكننا اليوم نؤكد أنّ مسار النسيان سقط”.

وشدّد على أنّ “مسألة فلسطين هي جزء من ديننا وإيماننا وكرامتنا ونحن أمة لا يمكن أن تتخلى عن إيمانها وعقيدتها ولا عن كرامتها”، لافتاً إلى أنه “عندما نتحدث عن العمل والفعل نقول إنّ سقوط مسارات النسيان والتيئيس والإنهاك شارك فيه كل من هو في مجال المقاومة”.

وجدّد “تأكيد المعادلة الإقليمية حول القدس وندعو دول المنطقة إلى توجيه رسالة بأنّ زوال القدس والمقدسات يعني زوال إسرائيل”، مؤكداً ضرورة “مواجهة مسار التطبيع وكل من يطبع مع العدو يجب أن يُدان وأن يُتخذ منه الموقف المناسب”.

وحذّر نصرالله من أنّ “إيران قد تقدم على ضرب إسرائيل مباشرةً ومقدماتها تكبر”.