عودة: الانتخابات ستحدد مصير لبنان ولاختيار من يؤمن بالسيادة

 

اعتبر متروبوليت بيروت وتوابعها للروم الأرثوذكس المطران الياس عودة أن “على شعبنا ألا يهاب الترهيب والتهديد وأن يسعى الى انقاذ ما تبقى من فتات بلد وأشلاء عائلات علّهم يكونون البقية الباقية لضمان قيامة الوطن من جحيمه”.




وقال المطران عودة في قداس عيد الفصح: “يريدون هدم الاهراءات من أجل طمس الحقيقة بحجة انها تشكل خطراً على الحياة والانتخابات سوف تحدد مصير لبنان للسنوات القادمة ففكروا ملياً قبل ان تدلوا بأصواتكم”.

وأضاف: “حرّروا بلدكم من خاطفيه واستعملوا أصواتكم للمحاسبة وتحصيل حقكم وليس الانفجار وحده يقتل فالذل يقتل كما الجوع واليأس فإياكم والخضوع”.

وتابع عودة: “الانتخابات ضرورية من أجل المحاسبة وانتخاب مَن لم يدنّس يديه ويشوّه صورة وطنه ويؤذي مواطنيه فاعملوا العقل وحكّموا الضمير فبيدكم خلاصكم واعادة بناء لبنان الحرية والديمقراطية والعدالة والاستقرار”.

وأشار الى أن “الدولة لا تُحكم بالكلام بل بالافعال والاصلاحات ولاختيار من يؤمن بسيادة الدولة والقانون”.