أبو زيد قرّر صرف النظر عن قرار الانسحاب من المعركة الانتخابية: نزولاً عند رغبة وإصرار فخامة الرئيس

أعلن النائب السابق #أمل أبو زيد، في بيان، صرف النظر عن قرار الانسحاب من المعركة الانتخابية “نزولاً عند رغبة وإصرار فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، الذي تربطني به علاقة وطيدة منذ عام 1989، وبعد إلحاحٍ من رئيس التيّار الوطني الحر النائب جبران باسيل ومطالبات كثيفة من أهلي وأحبائي ورفاقي في التيّار الوطني الحر في منطقة جزين، وبعدما كنت قررت العزوف عن الترشح عن أحد المقعدين المارونيين في دائرة صيدا جزين للأسباب التي باتت معروفة”.

وأكد أن “ثوابت التيار الوطني الحر، هي في الأساس الاعتدال الوطني والحقيقة والحق وحسن الجوار وقوة المنطق لا منطق القوة”، قائلاً: “إن فكر العماد ميشال عون الذي أنتمي اليه، علمني أن هذه الثوابت أغلى من أي مصالح شخصية. وتبقى مصلحة منطقة جزين فوق كل اعتبار، فلتكن معركتنا معركة مصيرية لتثبيت نهج مدرسة العماد ميشال عون وحرية قرارنا”.