“فوز يعقوبيان ليس مضموناً”… هذه الخطة انقلبت عليها!

 

افادت صحيفة الجمهورية بأن اللائحة التي تضم النائبة السابقة بولا يعقوبيان في دائرة بيروت الأولى قد لا تتمكن من تأمين العدد الكافي للحاصل الانتخابي وهذا يعني ان فوز يعقوبيان ليس مضموناً كما يجري الترويج له.




وتضيف المعلومات أن يعقوبيان ابعدت المرشحين الاقوياء من لائحتها خوفاً من منافستهم لها على الفوز بالحاصل ولكن هذه الخطة انقلبت عليها واصبحت اللائحة في دائرة الخطر.

وقد انعكس ارتباك يعقوبيان على استراتيجية حملتها وبدأت خوض معركة غير منظورة ولجأت كالعادة الى اسلوب تشويه صورة المرشحين المنافسين وخاصة الأرمن.

وفي هذا الاطار، استخدمت قدراتها الإعلامية لإعادة اثارة موضوع العقد الموقع بين بلديتي بيروت وبرج حمود بشأن المطمر والذي لا يتضمن أية امكانية فعلية لحصول فساد كونه موقع بين بلديتين وحساباتهما موجودة في مصرف لبنان ولا يمكن لأي أحدٍ المس بها، وان المطمر وكما اكده ديوان المحاسبة لم يقفل قانوناً وأن حقوق بلدية برج حمود المالية ثابتة وقانونية مئة بالمئة.



المصدر: الجمهورية