إسرائيل قصفت سوريا ألف مرة خلال 5 سنوات… والأسد ما زال يحتفظ بحق الرد!!

كشفت صحيفة “جيروزاليم بوست” الإسرائيلية أن سلاح الجو الإسرائيلي نفذ أكثر من ألف غارة جوية على أهداف في سوريا خلال السنوات الخمس الماضية، وذلك لمنع إيران من التمدد وإرسال أسلحة متطورة إلى حزب الله.

وقالت الصحيفة في تقرير الأربعاء: “تحت قيادة قائد سلاح الجو الذي إنته ولايته عميكام نوركين تم ضرب 1200 هدف بأكثر من 5500 قنبلة خلال 408 مهمات على مدى السنوات الخمس الماضية”. وأوضح التقرير أنه في عام 2021 وحده تم تنفيذ عشرات العمليات الجوية باستخدام 586 قنبلة ضد 174 هدفاً.
وقالت “جيروزاليم بوست” إنه في المقابل تم إطلاق 239 صاروخا باتجاه الطائرات الإسرائيلية خلال العمليات، ولكن الأغلبية العظمى من هذه الصواريخ المضادة للطائرات أخطأت أهدافها، وفقاً للتقرير. وأضافت أن الهدف من الهجمات كان “منع إيران من التمركز على حدود إسرائيل الشمالية، وتهريب أسلحة متطورة إلى حزب الله في لبنان”.
وكانت إسرائيل قد أنشأت آلية تنسيق مع روسيا، لمنع اعتراض الطائرات الإسرائيلية أثناء تنفيذ هجماتها في سوريا.
ومنتصف شباط/فبراير، أقرّ النظام السوري بشن إسرائيل ضربة بصواريخ أرض-أرض من منطقة الجولان السوري المحتل، مستهدفة نقاطاً جنوب دمشق، وذلك بعد أيام من قصف إسرائيلي جوي وبري على محيط العاصمة السورية أسفر عن مقتل جندي سوري وإصابة 5 آخرين بجروح.
ونادراً ما تؤكد إسرائيل تنفيذ ضرباتها تلك في سوريا، لكنها تكرر باستمرار أنها ستواصل تصديها لما تصفها بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري في سوريا.