ويل سميث معرَّض لخسارة الأوسكار

قالت صحيفة New York Post الأمريكية في تقرير نشرته يوم الإثنين 28 مارس/آذار 2022 إنه قد يُطلب من ويل سميث تسليم تمثاله الصغير لأفضل ممثل بعد الاعتداء المباشر على كريس روك على خشبة المسرح، وفقاً لما قاله المطلعون على صناعة السينما للصحيفة.

إذ تمتلك أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، التي قدمت جوائز يوم الأحد في مسرح دولبي في لوس أنجلوس، إرشادات صارمة في قواعد السلوك الخاصة بها.




صدمة من موقف ويل سميث

في حين قال مصدر رفيع المستوى في هوليوود للصحيفة الأمريكية بعد الحادث: “إنه هجوم في الأساس. لقد صُدِم الجميع في الغرفة، وكان الأمر غير مريح للغاية”. وقال المطلع على صناعة السينما: “أعتقد أن ويل لن يرغب في إعادة أوسكار، لكن من يدري ما سيحدث الآن”.

في غضون ذلك، ألمحت الأكاديمية بشكل خفي من حسابها الرسمي على تويتر: “الأكاديمية لا تتغاضى عن العنف بأي شكل من الأشكال. يسعدنا أن نحتفل الليلة بالفائزين الـ94 بجوائز الأوسكار، والذين يستحقون هذه اللحظة من التقدير من أقرانهم ومحبي الأفلام”.

ويل سميث يصفع كريس روك

يأتي ذلك بعد أن صفع الممثل الأمريكي ويل سميث مقدم حفل توزيع جوائز الأوسكار الممثل الكوميدي كريس روك على الوجه، مثيراً بذلك ذهولاً للحاضرين والمتابعين، وذلك بسبب سخرية روك من مظهر زوجته في الحفل الذي أقيم الأحد 27 مارس/آذار 2022.

هذه الصفعة التي وجَّهها سميث لروك براحة يده، جاءت قبل تسلمه جائزة الأوسكار لأفضل ممثل، عن دوره في فيلم “كينج ريتشارد” (الملك ريتشارد).

كان روك قد سخر من تسريحة شعر زوجة سميث، جادا بينكيت سميث المشار إليها في فيلم “جي. آي. جين”، الذي حلقت فيه الممثلة ديمي مور شعر رأسها.

سار سميث على خشبة المسرح وصفع روك فيما بدا للوهلة الأولى أنه مزحة مكتوبة مسبقاً، لكن المزاج العام تحول إلى الكآبة بعد لحظات عندما عاد سميث إلى مقعده وصاح مرة أخرى: “لا تنطق اسم زوجتي بفمك البغيض”.

ذُهل مشاهدو احتفال توزيع جوائز الأوسكار بعد الصفعة، ولم يدروا في البداية ما حصل، وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن زوجة سميث التي سخر منها روك مصابة بمرض يؤدي إلى تساقط الشعر بكثافة.

أزمة مع زوجة ويل سميث

شبّه روك شعر جادا بينكت سميث القصير برأس ديمي مور الحليق في فيلم G.I. Jane للمخرج ريدلي سكوت عام 1997، ولوحظ أن ما قاله روك أثار انزعاج جادا بينكيت سميث التي سبق أن تحدثت علناً عن تساقط الشعر الذي تعاني منه.

ما كان من ويل سميث الذي ضحك في البداية للدعابة إلا أن صعد إلى خشبة المسرح وصفع روك، وسُمع صوت الصفعة في الميكروفونات وسط صدمة الجمهور الموجود في القاعة أو المشاهدين الذين تابعوا الأمسية من منازلهم.

في حين لجأت محطة “إيه بي سي” إلى قطع الصوت خلال المشهد الذي أعقب ذلك، لكن الحوار كان مسموعاً على التلفزيونات الأجنبية، قال كريس روك بعد تلقيه الصفعة: “واو.. واو.. لقد صفعني ويل سميث للتو”. وأضاف مبرراً: “لقد كانت مزحة عن G.I. Jane”.

صاح به ويل سميث قائلاً: “اترك اسم زوجتي بعيداً من فمك اللعين”، وعاد إلى جانب زوجته.

في سياق موازٍ تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لنجم هوليوود يرقص خلاله احتفالاً بفوزه بجائزة الأوسكار، وذلك بعد دقائق من صفعه لزميله كريس روك بسبب تنمره على زوجته.