رونالدو يخسر 6 ملايين يورو بسبب سوء نتائج مانشستر يونايتد.. هل سيرحل قريباً؟

يقترب مانشستر يونايتد الإنجليزي من إنهاء الموسم الخامس على التوالي دون أن ينعش خزينته بأي لقب، وهو أمر سيكون له تبعات سلبية على مداخيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وعاد كريستيانو إلى مانشستر يونايتد في الصيف الماضي، وتحديداً يوم 30 أغسطس/ آب 2021، قادماً من يوفنتوس الإيطالي، في عقد سيمتد حتى 3 يونيو/ حزيران 2023.




وسيكون النجم البرتغالي أكبر الخاسرين من انتهاء موسم “الشياطين الحمر” بدون تحقيق أي بطولة، كونه سيُحرم من أكثر من ستة ملايين يورو من المكافآت المنصوص عليها في عقده.

رونالدو يخسر 6 ملايين يورو

وذكرت صحيفة The Sun البريطانية، أن هذه المكافآت منصوص عليها في العقد بين الطرفين، والتي أراد من خلالها النادي تعويض كريستيانو عن التخفيض الكبير في راتبه، والذي ضحى له من أجل العودة إلى “أولد ترافولد”.

عدم التتويج بالألقاب لن يكون السبب الوحيد في الخسائر المالية “للدون”، بل إن وصول مانشستر يونايتد لنهائي دوري أبطال أوروبا، كان كفيلاً بإنعاش سينعش رصيد النجم البرتغالي بمبلغ 3 ملايين يورو، وفق “ذا صن”.

وودع “الشياطين الحمر” دوري الأبطال، يوم 15 مارس/ أذار 2022، بخسارته في مجموع مباراتي الذهاب والإياب بنتيجة 1-2 أمام أتلتيكو مدريد.

ويتضمن العقد منح اللاعب البرتغالي مكافأة مقدارها 2 مليون يورو، في حال تتويج مانشستر يونايتد بلقب الدوري الإنجليزي للمرة الحادية والعشرين في تاريخه، والأولى منذ موسم 2012-2013.

ويتواجد مانشستر يونايتد في المركز السادس في جدول ترتيب “البريميرليغ” برصيد 50 نقطة، بفارق 20 نقطة كاملة عن جاره اللدود مانشستر سيتي، قبل تسع جولات من النهاية، ما يجعل أمر فوز “الشياطين الحمر” باللقب، هو أقرب إلى الخيال.

وتأثرت أرباح النجم البرتغالي البالغ من العمر 37 عاماً، بخروج فريقه من الدور الثالث لبطولة كأس رابطة المحترفين الإنجليزية يوم 22 سبتمبر/ أيلول 2021، أمام وستهام يونايتد، كما أقصي من بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي من الدور الرابع يوم 4 فبراير/ شباط 2022، أمام ميدلزبرة.

حلول رونالدو لإنقاذ موسمه

وأمام كريستيانو رونالدو حلين اثنين من أجل إنقاذ ما يمكن لإنقاذه من المكافآت، سيكون الأول في حال نجح مانشستر يونايتد في إنهاء الموسم في المركز الرابع على أقل تقدير، والمشاركة في دوري الأبطال الموسم المقبل.

لكن ذلك لن يكون سهلاً، لأن أرسنال الرابع، والذي لعب مباراة أقل، يتقدم عليه بفارق أربع نقاط، كما اقتحم توتنهام هوتسبير الصراع الأوربي، بحلوله خامساً برصيد 51 نقطة.

أما الثاني فيبدو بأنه سيكون سهل المنال، وهو أمر متعلق بإنهاء الموسم كهداف للفريق، حيث سجل “الدون” البرتغالي 18 هدفاً في جميع البطولات، بفارق 9 أهداف عن أقرب ملاحقيه، وهو مواطنه برونو فيرنانديز.

ويعود مانشستر يونايتد لمنافسات الدوري الإنجليزي بعد التوقف الدولي، حين يستضيف ليستر سيتي يوم السبت 2 أبريل/ نيسان 2022، ضمن الجولة الحادية والثلاثين.

وكانت تقارير إنجليزية أكدت أن فرص بقاء رونالدو مع مانشستر يونايتد في الموسم المقبل تبدو ضئيلة جداً.

وذكر موقع Football Insider الإنجليزي أن أندية عديدة ترغب في التعاقد مع رونالدو أبرزها باريس سان جيرمان الفرنسي، كما أن ناديه السابق ريال مدريد الإسباني مستعد لمنحه فرصة انهاء مسيرته الكروية بين جدرانه.

كذلك أفاد الموقع بأن نادي بورتو البرتغالي ينوي تقديم عرض لرونالدو في الصيف المقبل للانتقال إليه، علماً أنه بدأ مسيرته مع غريمه نادي سبورتنغ لشبونة، لذلك من المستبعد انتقاله للفريق الملقب بـ”التنانين”.