“يصل مخمورا للتدريبات”.. اتهامات لنيمار بـ”تدمير” سان جرمان

اتهم الصحفي الرياضي، دانيال ريولو، المهاجم البرازيلي البارز في نادي “باريس سان جرمان” الفرنسي، بأنه نادرا ما يؤدي التدريبات مع بقية زملائه في الفريق، وأنه يظهر وكأنه مخمور، بحسب ما نقلت صحيفة “ماركا” الإسبانية.

وقال ريولو لصحيفة “أر أم سي سبورت” إن “نيمار نادرا ما يتدرب، لقد وصل في حالة يرثى لها، وبدا وكأنه مخمور”.




وأشار ريولو إلى أن نيمار يبدو وكأنه ينتقم من جماهير النادي الباريسي، التي أطلقت الصافرات ضده بعد الخروج المذل من بطولة دوري أبطال أوروبا على يد ريال مدريد الإسباني.

وادعى ريولو أن مشجعي باريس سان جيرمان يريدون رحيل نيمار عن الفريق وتابع: “علينا توقيع شيكاته والسماح له بالرحيل. إنه يتسبب في الكثير من الضرر للنادي. دعوه يذهب، إنه يدمر باريس سان جرمان”.

وبعد فترة وجيزة من صافرات الاستهجان التي استهدفت نيمار وزميله الأرجنتيني ليونيل ميسي، في مباراة سان جرمان ضد بوردو في الدوري الفرنسي، قام اللاعب البرازيلي بتحميل بعض مقاطع الفيديو على حسابه الرسمي على إنستغرام، حيث يمكن رؤيته وهو يلعب مع ابنه كرة السلة.

ويتقاضى النجم البرازيلي أربعة ملايين يورو شهرياً (4.40 مليون دولار)، فيما يبلغ متوسط الراتب الإجمالي الشهري لفريقه المملوك قطرياً 990 ألف يورو، بحسب ما كشفت صحيفة “ليكيب” الفرنسية الرياضية، في عددها الصادر الثلاثاء.

وألحق موناكو هزيمة قاسية بضيفه المتصدر  سان جرمان، عندما أسقطه بثلاثية نظيفة في الإمارة ضمن منافسات المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الفرنسي، ملحقًا به الهزيمة الثالثة في آخر خمس مباريات في “ليغ 1”.

ومن غير المتوقع أن تشكل هذه الخسارة أي تأثير على مسعى سان جرمان في استعادة اللقب الذي خسره المسم الماضي لصالح ليل، إذ يتصدر الترتيب بفارق 15 نقطة عن كل من مرسيليا ونيس، صاحبَي المركزين الثاني والثالث تواليًا، اللذين يلتقيان لاحقًا.

وعانى فريق المدرب الارجنتيني ماوريسيو بوكيتينو من خروج قاسٍ من دوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي بعد أن خرج من الدور ثمن النهائي أمام ريال مدريد الاسباني، بعد فوزه 1-صفر ذهابًا وتقدمه بالنتيجة ذاتها إيابًا في مدريد، قبل أن يخسر تلك المواجهة 3-1، مما أدى إلى صافرات استهجان تجاه ميسي ونيمار خلال الفوز الأسبوع الفائت على بوردو.

وانتقد بوكيتينو أداء لاعبيه بشدة وقال “من غير المقبول أن نستهل المباراة بهذا الشكل. ثمة عار رياضي وقلة احترام للدوري المحلي”.