محمد رعد: كل ما نريده أن يعي شعبنا مخاطر جنود “الوسواس الخنّاس”

أكد رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد أنّ المقعد النيابي في هذا الزمن هو مسؤولية لمواجهة التآمر والصمود والإشتباك في مواجهة المتآمرين ، وهو مهمة قاسية وكأنّنا على محورٍ من محاور المقاومة ، كلام رعد جاء خلال احتفال أقيم في بلدة عدشيت بمشاركة شخصيات وفعاليات بمناسبة ولادة الامام المهدي ..

وتابع رعد: نحن مطمئنون لرهانات شعبنا لكن كل ما نريده أن يعي شعبنا وأن يعي أهلنا مخاطر جنود “الوسواس الخنّاس” الذي يأتي لأيّ شخص ويوسوس له “شو بدّك بهيدي اللائحة” واشطب واحد من اللائحة ، وليه بدنا نتحالف مع هالجماعة ، هذا الوسواس الخناس بدنا ننتبهلو أثناء هذا الإستحقاق كرمال ما حدا ياخدنا الى نتائج لا نرضاها من وراء هذا الاستحقاق.




وللمناسبة عينها في بلدة عزّة قال رعد إنّ أميركا تريد أن تمنع عنّا الكهرباء وتريد تجويعنا كلّ هذا لصالح العدوّ الإسرائيلي.

وأضاف: بعد 2006 أصبح لدى المقاومة صواريخ تستهدف اي نقطة للعدو في فلسطين المحتلة.. وتوجعه .. هذا الذي ألزم الإسرائيلي بمعادلة توازن الردع .. وليس كرم اخلاق العدو.

وفي لقاءٍ سياسي أقامه حزب الله في بلدة سيناي شدد رعد على أنه لا شيء يميزنا عن أهلنا فنحن نوطّن أنفسنا على العيش مثلكم ، وإلى جنبكم وبمستوى معيشتكم. أضاف : نحن وأنتم يدا بيد ، لمواجهة الجبروت والطغيان والحصار .. وجدد التأكيد على أنه بالصبر والإرادة والإيمان بالله يمكننا أن نكون أقوياء لننتصر على أعدائنا.