وول ستريت جورنال: روسيا تجند سوريين للقتال في أوكرانيا

قال مسؤولون أمريكيون إن موسكو جندت العديد من المقاتلين السوريين من أجل القتال في أوكرانيا، حيث يستعد الغزو الروسي للتوسع بشكل أعمق في المدن، وفقاً لصحيفة” وول ستريت جورنال”.

ويشير التقييم الأمريكي، بحسب ما ورد، إلى أن روسيا، التي تعمل داخل سوريا منذ عام 2015، قد قامت في الأيام الأخيرة بتجنيد مقاتلين من هناك، على أمل أن تساعد خبرتهم في القتال بالمناطق الحضرية في السيطرة على كييف وتوجيه ضربة مدمرة للحكومة الأوكرانية.




وقال خبراء إن هذه الخطوة تشير إلى تصعيد محتمل للقتال في أوكرانيا.

ومن غير الواضح، العدد النهائي للمقاتلين، الذين تم تحديد هويتهم، ولكن المصادر أشارت إلى تواجد العديد من المقاتلين السوريين بالفعل في روسيا، استعداداً لدخول الصراع.

ورفض المسؤولون الإدلاء بتفاصيل حول ما هو معروف، ايضاً، عن نشر العديد من المقاتلين السوريين في أوكرانيا، أو وضع هذا الجهد أو حجمه بدقة.

ووفقاً لإصدار مقره في دير الزور بسوريا، عرضت روسيا على المتطوعين في البلاد من بين 200 دولار و300 دولار “للذهاب إلى أوكرانيا والعمل كحراس” لمدة ستة أشهر في كل مرة.