المخابرات البريطانية: الجيش الروسي لم يحرز تقدما يذكر نحو كييف

أفاد تحديث للمخابرات العسكرية البريطانية، أن التقدم الروسي نحو كييف لم يحرز تقدما يذكر خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية؛ بسبب صعوبات لوجستية، كما كثف الجيش استخدامه للمدفعية شمالي العاصمة.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية في تحديث لمعلومات المخابرات العسكرية، إن “التقدم الروسي نحو كييف لم يحرز تقدما يذكر خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية وذلك على الأرجح نتيجة للصعوبات اللوجستية المستمرة”.




وأضافت أن “القوات الروسية كثفت استخدامها للمدفعية شمالي كييف والمناطق المجاورة لخاركيف وتشرنيهيف. استخدام المدفعية الثقيلة في المناطق الحضرية المكتظة بالسكان يزيد بشكل كبير من خطر وقوع ضحايا من المدنيين”.

وقالت إن “روسيا أخفقت في السيطرة على المجال الجوي فوق أوكرانيا مما دفع إلى التحول للعمليات الليلية في محاولة لتقليص خسائرها”.

ولم يتسن التحقق من صحة هذه المعلومات على الفور.