حسين الشيخ: استقرار السلطة الفلسطينية يمثل مصلحة عليا

بيروت أوبزرفر

قال حسين الشيخ وزير هيئة الشؤون المدنية الفلسطينية أن وجود سلطة فلسطينية قوية ومستقرة يمثل مصلحة وطنية عليا فلسطينية.




وقالت مصادر سياسية أن اللجنة الفتحاوية الثمانية ستكون بمثابة منصة لعرض أهداف الحركة ووحدة قيادتها.

وفي هذا السياق ، قال أعضاء بارزون في الحركة إنهم لن يسمحوا لعوامل خارجية ودول مختلفة بالتدخل في الشؤون الداخلية لحركة التحرير الفلسطينية وفتح.

اللافت أن تصريحات حسين الشيخ تفتح ومن جديد الباب نحو الحديث عن مستقبله السياسي في فلسطين ، وفي هذا الصدد قالت صحيفة انديبندنت عربية أن الشيخ يحظى بنفوذ كبير للغاية في السلطة الفلسطينية ومنظمة التحرير، لقربه الشديد من الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي يقابله يومياً ويصطحبه معه في زياراته الخارجية، وأيضاً خلال لقاءاته بالمسؤولين العرب والأجانب بمقر الرئاسة في رام الله.

وقالت الصحيفة أنه ومع أن منصب الشيخ كعضو في اللجنة المركزية لحركة فتح لا يؤهله لذلك، إلا أن ترؤسه ملف العلاقة مع إسرائيل عبر رئاسته “هيئة الشؤون المدنية” أسهم في تعاظم نفوذه، إضافة إلى ثقة عباس الكبيرة فيه.

ويتولى الشيخ إلى جانب ملف العلاقة مع إسرائيل التواصل مع المسؤوليين الأميركيين، ومارس فعلياً مهمات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الراحل صائب عريقات بعد وفاته أواخر العام 2020.