ماذا وراء الفلتان الأمني في بيت حانون

بيروت أوبزرفر

علم بيروت أوبزرفر أن حالة الغضب لا تزال تشتعل في مدينة بيت حانون ، حيث أفادت مصادر فلسطينية ان اطلاق نار كثيف في المدينة أستمر رغم تواجد جنود حماس في المنطقة.




وأشار مصدر فلسطيني مسؤول أن الواضح أن حماس لم تنجح في إيقاف الجريمة في غزة وقد قتل أحد الفلسطينيين ويدعى باسل شبات البالغ من العمر 52 عاما في شجار عائلي ببلدة بيت حانون شمال قطاع غزة.
وقال المتحدث باسم الشرطة في غزة، إن شبات، قتل خلال شجار عائلي تخلله إطلاق نار.

وأكد، أن الشرطة سيطرت على الشجار وألقت القبض على عدد من مطلقي النار والمتسببين بالشجار. وأشار، إلى أن الشرطة صادرت عددا من قطع السلاح وفتحت تحقيقا في الحادثة.