وزير الداخلية يتحرك لمنع نشاطين يسيئان للبحرين ودول الخليج

 

صدر عن مكتب وزير الداخلية والبلديات القاضي بسام مولوي البيان التالي:




على خلفية التداول بمنشورات تتضمن دعوة لعقد نشاطين في لبنان بتاريخي 11 و14 شباط الجاري؛ الاول بعنوان “حق السياسي في ثورة البحرين” والثاني بعنوان “البحرين ظلمٌ وظلامة” في فندق الساحة – طريق المطار، وحيث أنه من شأن هذين النشاطين، وفي حال حصولهما، أن يتعرّضا بالإساءة الى السلطات الرسمية البحرينية ولدول الخليج العربي، وأن يعرقلا بالتالي الجهود الرسمية المبذولة من قبل الدولة اللبنانية من أجل تعزيز العلاقات مع دول الخليج العربي، في ظل المبادرة الكويتية التي التزمت الدولة إزاءها بالقيام بكافة الاجراءات المانعة للتعرض اللفظي أو الفعلي للدول العربية الشقيقة،

وبعد التشاور مع دولة رئيس مجلس الوزراء السيد نجيب ميقاتي،
وجّه وزير الداخلية والبلديات القاضي بسام مولوي كتابين الى كل من المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي والمديرية العامة للأمن العام، طالبا إبلاغ إدارة الفندق، فوراً بعدم إقامتهما لعدم حصولهما على الأذونات القانونية، كما واتخاذ كافة الإجراءات الإستقصائية اللازمة لجمع المعلومات عن المنظّمين والداعين والمدعوين.