قاسم: يحاربون الحزب لأنه تحول إلى مدرسة للمقاومين في المنطقة

قال نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم خلال لقاء سياسي في مجمع الأوصياء، إنه توجد حملة دولية واقليمية ومحلية منظمة ضد حزب الله، ليس ضد مقاومة حزب الله فقط، بل ضد أصل وجود حزب الله في الحياة السياسية، وبين الناس، ووجود حزب الله في الحياة الثقافية والتربوية.

وأضاف، “كل ما فعلوه في هذا الحزب سياسياً وإقتصادياً وعسكرياً، وكل هذه الأساليب، لم يسكت هذا الحزب بل جعله أقوى فأقوى”.




وتابع، “يحاربون حزب الله، ما هو المبرر، أن الحزب اخذ مساحة من التأثير في الساحة وفي المنطقة، وانه استطاع أن يروج إلى مشروعه المقاوم، وتحول إلى مدرسة للمقاومين في المنطقة”.

ورأى الشيخ قاسم، بأنه “ممنوع أن يكون هناك طيران لدى الجيش اللبناني يقاتل الطيران الإسرائيلي، ممنوع أن يكون إمكانات يمكن أن توصل الصواريخ الدقيقة إلى داخل الكيان الإسرائيلي”. وسأل، “لماذا يبقى لبنان ضعيفاً حتى تتصرف إسرائيل كما تريد، إذا قررت أن تحتل؟، إذا قررت تعيين رئيس جمهورية، لكن عندما يكون هناك مقاومة، لا تستطيع ان تقدم على هكذا اعمال”. وأردف، “هناك شعار عند الاخصام السياسيين مواجهة حزب الله”.