المواجهة الحاسمة للوصول إلى المونديال تضع ماني في مواجهة صلاح

أسفرت قرعة الدور الحاسم من التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى مونديال قطر 2022 لكرة القدم السبت، عن مواجهة نارية بين نجمي ليفربول الإنكليزي، المصري محمد صلاح، والسينغالي، ساديو ماني.

وأوقعت القرعة مصر أمام السنغال، وسيتواجه الزميلان في “الريدز” صلاح مع ماني في مباراة يلعب ذهابها في مصر وإيابها في السنغال.




وأقيم سحب القرعة في مدينة دوالا في الكاميرون التي تستضيف حاليا كأس أمم أفريقيا لكرة القدم.

والسنغال المصنفة في المستوى الأول تعول على نجومها الممارسين في أقوى الدوريات الأوروبية يقودهم ماني لانتزاع التأهل، فيما مصر، المستوى الثاني، تسعى بقيادة صلاح لضمان بطاقة المشاركة في أول مونديال يقام في بلد عربي.

وشارك كل من صلاح وماني في مونديال روسيا، لكن المواجهة بين منتخبيهما في المباراة الفاصلة تعني أن أحدهما سيغيب عن مونديال قطر.

وساهم النجمان في بلوغ بلديهما الدور 16 من بطولة كأس أفريقيا المقامة حاليا في الكاميرون، إذ سجل ماني هدفا وحيدا للسينغال من ضربة جزاء في مرمى زيمبابوي، فيما سجل صلاح هدف الفوز للفراعنة في مرمى السودان.

وفي مواجهة نارية أخرى، وضعت القرعة الجزائر، التي خرجت من الدور الأول من البطولة الأفريقية، أمام الكاميرون.

وسيسعى نجم مانشستر سيتي الإنكليزي رياض محرز إلى حجز مكان لـ”محاربي الصحراء” في المونديال القطري يعوض الجزائرين عن الخيبة الكبيرة التي لاحقت منتخبهم في الدورة الحالية من كأس أفريقيا.

وستواجه تونس التي شاركت في خمسة مونديالات مالي التي لم تلعب سابقا في نهائيات كأس العالم.

أما المغرب الذي كان أول منتخب يتخطى دور المجموعات عندما بلغ دور الـ16 عام 1986 في ثاني مشاركاته الخمس في المونديال، سيخوض مواجهة هي الأسهل نسبيا أمام الكونغو الديموقراطية.

ويقام الدور الحاسم بين 21 و29 مارس المقبل بنظام الذهاب والإياب.