السفير السعودي وليد بخاري يهاجم حزب الله الإرهابي.. ويتحدث عن “الحقيقة الساطعة”

هاجم السفير السعودي في لبنان وليد بخاري حزب الله، الأربعاء، ووصف خياراته السياسية بـ”الفاشلة”.

وأضاف بخاري في تغريدة إن “القفز على آلام وآمال الشعب اللبناني الشقيق، ما هو إلا تغاض عن الحقيقة الساطعة أمام أعين اللبنانيين أنفسهم وإنكار مقصود لحقيقة سببها لوثة استعلاء حزب الله الإرهابي على منطق الدولة وفشل خياراته السياسية”.

وكان بخاري،  رد سابقا على تصريحات زعيم “حزب الله”، حسن نصر الله،  الأخيرة والتي اتهم فيها المملكة بالإرهاب، واصفا إياها بأنها “أكاذيب لا يمكن إخفاؤها في الظلام”.

وكان نصر الله، اتهم في خطاب له الإثنين، الرياض بالمساعدة  في “نشر الفكر الإسلامي المتطرف في جميع أنحاء العالم”، معتبرا أنها “أخذت آلاف اللبنانيين الذين يعملون في منطقة الخليج العربي كرهائن”.

ورد الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد على تصريحات نصر الله حينها قائلا إن داعش لم تشن هجوما واحدا على إيران.

وتبرأ رئيس الحكومة، نجيب ميقاتي، من التصريحات الأخيرة لنصر الله قائلا: “طالما دعونا إلى اعتماد النأي بالنفس عن الخلافات العربية وعدم الإساءة إلى علاقات لبنان مع الدول العربية ولا سيما السعودية”.