الأحدب يُحذّر من “مخطّط أسود على مشارف التنفيذ”

غرّد النائب السابق مصباح الأحدب عبر حسابه على “تويتر”، محذّراً من “مخطّط أسود على مشارف التنفيذ”، قائلاً: “٥٠ شاباً لبنانياً التحقوا بداعش في العراق. الحقيقة الفضيحة هي أنّ حزب الله هو الجهة التي تُحكم السيطرة على الحدود اللبنانيّة – السوريّة، والأسوأ من ذلك نشاطه العسكري والأمني على الحدود السوريّة – العراقيّة”.

وعوّل على دور “الجيش اللبناني لفرض سيادته وإنهاء التواجد الميليشياوي للحزب على كامل البقعة الحدوديّة، كي لا يصبح شريكاً في مخطّط دمويّ خطير”.




وختم الأحدب قائلاً “نحذّركم اليوم كي لا يحوّلوا عاصمة الشمال طرابلس غداً إلى ممرّ إرهابي داعشي ومسرح متفجّر لأدواتهم الأصولية”.