«الأيام السوداء» تأكل ما تبقى من دولارات اللبنانيين البيضاء

إلى جانب عدم القدرة على تنفيذ التوصيات الانقاذية، العربية والدولية، تبدو «المنظومة» الحاكمة قادرة على عرقلة التدقيق الجنائي بحسابات مصرف لبنان، ومؤسسات الدولة، في حين يجري التلاعب بسعر صرف الدولار لتنزع من جيوب المواطنين آخر ما تبقى من مدخرات العمر، وآخر الإنجازات على هذا الصعيد رفع سعر صرف السحوبات من المصارف من 3900 للدولار إلى 8000 لاستدراج المواطنين إلى التصرف بما لديهم من دولارات بيضاء مخبأة لأيامهم السوداء.