جامعة الجنان ترد على الخبر المتعلق بمنح شهادات مزورة لطلاب عراقيين: المستهدف وجه لبنان العلمي

وردنا من جامعة الجنان رد على الخبر المتعلق بمنح شهادات مزورة لطلاب عراقيين، هذا نصه الكامل:

نشر موقعكم يوم 1/12/2021 خبراً يتعلق بشهادات مزورة منحت لطلاب عراقيين ؛ وتابع الخبر أن سبعة آلاف شهادة صدرت من جامعتنا وجامعة أخرى عائدة لمرحلتي الماجستير والدكتوراه ؛




إن جامعة الجنان يهمها أن توضح للرأي العام ما يلي :

١- إن أحداً من المراجع القضائية والتربوية المعنية لم يوجه اليها سؤالاً أو حتى استيضاحاً فضلاً عن اتهام في قضية شهادات مزروة ؛ هذا إن كان من ملف مفتوح بهذه الطبيعة وهذا المسمى .

٢- إن جامعة الجنان مشهود لها في الوسط الاكاديمي بصميم التزامها معايير الجودة والرصانة العلمية ؛ وهي في هذا المجال موضوع تقدير لا مساءلة .

٣- إن جامعة الجنان ومنذ اللحظة الأولى لحصول الالتباس بين الخبر الكاذب عن شهادات مزورة وقرار التعليم العالي في العراق تعليق اعتماد التسجيل لديها ؛ سارعت ؛ كما التعليم العالي العراقي ؛ الى نفي الترابط بين الأمرين ؛ والى التأكيد على أن قرار التعليق مرتبط باعتماد معايير جديدة من الجانب العراقي لمعادلة الشهادات الأجنبيه ؛ وأن تطبيق تلك المعايير يحتاج الى استكمال ترتيبات باشرت بها إدارة الجامعة ؛ لذلك كان القرار بتعليق اعتماد الجامعة وللطلاب الجدد وليس إلغاء هذا الاعتماد .

٤- إن جامعة الجنان على استعداد تام وفي أي وقت ؛ ودون تحضيرات مسبقة ؛ وهي باشرت بذلك ؛ لاجابة وزراة التربية الوطنيه أو من تكلفه هذه الأخيرة على أي استيضاح مطلوب لجلاء الحقيقة ؛ ذلك أن لها كامل الثقة بادائها وأداء كادرها التعليمي والاداري .

٥- إننا نطلب من الاعلام مواكبة ايجابية لهذا الملف ؛ وإتخاذ أقصى إجراءات تقصي الحقيقة ؛ ذلك أن المستهدف وجه لبنان العلمي ودوره الاكاديمي ؛ كما نطلب من موقعكم نشر هذا التكذيب للخبر عملاً بقانون المطبوعات ؛ كي لا نضطر آسفين لمراجعة القضاء المختص ؛ لأن الامتناع عن النشر يعكس رغبة في مواكبة نهج التشويه المضلل لسمعة جامعتنا ومكانتها الاكاديمية وهذا ما لن نتجاوزه على الاطلاق

المحامي رشيد كركر
المستشار القانوني لجامعة الجنان