تخوف اقتصادي من تصاعد مظاهرات حماس

بيروت أوبزرفر

تتصاعد حدة المواجهات في القدس ، واللافت أن كل هذا يأتي في ذروة الأوضاع الاقتصادية الفلسطينية الصعبة، ويخشى التجار في القدس الشرقية أن تؤدي هجمات المقاومة والتصعيد سواء من حركة حماس أو غيرها من المنظمات الأخرى إلى أن تسبب أضرارا اقتصادية في المدينة.




ورغم أن بعض الفلسطينيين يدعمون حماس ، إلا أن الكثيرين يخشون من أن تعود الفوضى من جديد كم حصل في مايو الماضي مع تصاعد حدة المواجهات بالقدس. ، خاصة وأن غالبية الأسواق في القدس تعمل بنظام اليوم الواحد من حيث افتتاح المتاجر.

من ناحية أخرى أغلقت شركة فيسبوك بعض من الصفحات التابعة للمقاومة ، وهي الخطوة التي جاءت عقب اتهامات تم توجيهها للمقاومة بالتحريض في الضفة الغربية والقدس ، وفي هذا الصدد هددت الشركة بإغلاق صفحتين من حماس بدعوى التحريض عبر الفيس بوك ، وهما القسطل وميدان القدس ، وهو ما أثار غضب الحركة.