“سأدعو إلى جلسة قريباً”… ميقاتي: الوضع صعب و”لا للهلع”

أعلن رئيس الحكومة نجيب ميقاتي أنّه أبلغ رئيس الجمهورية ميشال عون خلال لقائه، أنّه سيدعو قريباً الى جلسة لمجلس الوزراء وستعود الأمور كما كانت.

وقال ميقاتي في كلمة له من مقر الاتحاد العمالي العام: “أمامنا قرارات كثيرة وأكثر من 100 بند على جدول الأعمال ولذلك سأدعو قريباً مجلس الوزراء للانعقاد فهناك العديد من الأمور الضرورية لتسيير أمور الدولة”.




وأضاف: “نعلم أن الوضع صعب جدًّا وكلّنا نتحمّل ونحاول أن نعطي كل إنسان حقه ضمن الامكانيات الممكنة”، لافتاً إلى “اننا دخلنا مرحلة تضخم كبير نتيجة تراكمات وسياسة الدعم وخلال عام صُرِف مبلغ كبير من الأموال وليس بمقدورنا بعد اليوم أن نستمرّ بالدعم”.

واعتبر ميقاتي أنّ “الأهمّ هو الموضوع الاجتماعي وهو على رأس أولوياتي وسنبدأ الأسبوع المقبل بتسجيل العائلات الأكثر حاجة و250 مليون دولار من البنك الدولي ستقدّم للعائلات وأتابع هذا الأمر مع وزير الشؤون الاجتماعية ولن تكون هناك أفضلية لشخص على آخر”.

وكشف أنّ “برنامج الأغذية العالمي قدّم 600 مليون دولار للبنانيين”، وتابع: “في الموضوع التربوي نجحنا في افتتاح العام الدراسي وهدفنا قدر المستطاع أن نسير نحو الحال الطبيعية للبلد”.

وقال ميقاتي: “في كل لقاءاتي في الخارج كان العنوان الأساس “ساعدوا بعضكم لنساعدكم” ولكن ذلك لن يحبطنا لأننا دائما نواجه مشاكل في لبنان ونستطيع الخروج من كل المطبات”.

وأضاف: “في موضوع النقل هناك خطة وزير الأشغال التي عُرضت علينا وعلى مندوب البنك الدولي وقد خصص مبلغ من المال لهذا الأمر وسنبدأ بها سريعاً”.

وتابع: “اتفقنا سابقاً على الاستمرار في تأمين الدعم للأدوية المزمنة والسرطانية ولكن فقدت من الأسواق واليوم سنستمر في العمل كي يأخذ كل مواطن حقّه ومراكز الرعاية مستعدة لتقديم الأدوية مجاناً”.

وقال ميقاتي: “همّكن همنا، ولسنا بعيدين عن الناس وكان هناك إجماع أننا لا يمكن أن نستمرّ هكذا و”كتّر خير المواطن إنو بعدو ما انفجر” ولا للهلع في موضوع الخصصة والوقت غير مناسب للتفكير ببيع أي موجودات للدولة”.

في موضوع الكهرباء، أشار ميقاتي الى “العمل على المدى القصير لتغذية لبنان لمدة 10 ساعات يومياً ولنا خطة طويلة الأمد سيتم درسها”.