جرأة مواقف #إليسا تضعها ضمن قائمة المشاهير الأكثر تأثيرا على تويتر

اختيرت الفنانة اللبنانية إليسا ضمن قائمة الخمسين شخصية الأكثر تأثيراً في العالم على تويتر للعام الثاني على التوالي بعد عام 2020، لتكون العربية الوحيدة في هذه القائمة، استناداً إلى إحصاءات منصة “براند وتش”.

وحلَّت إليسا في المرتبة 47، وبيونسيه في المرتبة 48، ودواين جونسون في المرتبة 49، ونيك جوناس في المرتبة 50.أما تايلور سويفت فاحتلَّت صدارة القائمة أمام السياسي الهندي ناردرا مودي الذي حلّ ثانياً، والنجمة الأميركية كاتي بيري في المركز الثالث.




وتعتمد المنصة في تصنيفها على معايير تشمل أرقام الحسابات النشطة ذات التأثير العالي، بناءً على مستوى المشاركة الحقيقية التي تقوم بها، بالإضافة إلى أعداد المتابعين وإعادة التغريد والردود والتفاعل. وأعادت إليسا نشر القائمة عبر صفحتها في تويتر، وعلّقت قائلة:

[email protected]

شكراً لكم لجعل منبري بهذه القوّة، وتسعدني مشاركتكم هذا الإنجاز.

وتعتبر إليسا من الفنانات الناشطات على حسابها في موقع تويتر، على مختلف الأصعدة الاجتماعية والثقافية والإنسانية والوطنية، إلى جانب الفنية. وكثيرا ما أثارت الجدل حول قضايا سياسية واجتماعية جريئة، وعبرت عن رأيها بشكل صريح دون مواربة متحدية الزعماء السياسيين والجيوش الإلكترونية التابعة لهم التي تشن هجمات عليها بسبب هذه المواقف.

وتفاعل فنانون وناشطون عرب مع المكانة التي حققتها إليسا، وعلقت الفنانة السورية كندة علوش على الخبر معتبرة أن السبب في هذا الاختيار هو جرأة إليسا، وكتبت:

[email protected]

لأنها مؤثرة وصريحة وصاحبة موقف وآراء جريئة ومحترمة.

كتبت ناشطة:

وكانت إليسا واحدة من الفنانات القلائل اللواتي عبرن عن غضبهن من سلوك مجمل السياسيين في لبنان خلال الأزمة السياسية والاقتصادية التي تمر بها البلاد. ويدعم مغردون على تويتر إليسا التي تعرف بقوة شخصيتها وبتصريحاتها النارية، وكثيرا ما تكون آراؤها مصدر جدل ونقاش على الشبكات الاجتماعية.

ودعت إليسا قبل حوالي أسبوع وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي إلى الاستقالة بسبب تصريحاته حيال حرب اليمن، والتي أثارت أزمة دبلوماسية بين لبنان ومعظم دول الخليج العربي.

واعتبرت أن تصريحات قرداحي لا تمثل لبنان ولا سياسته ولا انتماءه ولا خطّه، ودعته إلى ترك البلاد والذهاب إلى من يواليهم، في إشارة منها إلى ميليشيا الحوثي. وكتب:

جاء ذلك بعدما أعلنت السعودية استدعاء سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الجمهورية اللبنانية للتشاور، ومغادرة سفير لبنان لدى المملكة خلال الـ48 ساعة القادمة.

وفي يوليو الماضي أصبحت تغريدة للفنانة إليسا على حسابها في تويتر هاشتاغا متصدرا في لبنان، حيث غردت على حسابها الذي يتابعه أكثر من 15 مليون متابع داعية إلى رفع الاحتلال الإيراني عن بلادها.

واعتبر مغردون أن حياة الفنانة أصبحت مهددة بعد آرائها السياسية. وقد جعل التعمّق في الأمور السياسية بعيدا عن “الرواية الرسمية” بعض الفنانين ضحايا.

وكانت إليسا قد تصدّرت شبكات التواصل الاجتماعي مؤخرا خلال إحيائها حفلها الأول في العاصمة العراقية بغداد، وأثارت أيضا موجة من الجدل بعد أن انتشرت صور بشكل واسع بين الجمهور على مواقع التواصل الاجتماعي من حفلها، حيث لاحظ المتابعون وجود طبقة أسفل الفستان عند منطقة البطن والظهر قيل إنها درع واقية ضد الرصاص.

لكنها خرجت ونفت هذه الأخبار قائلة في تغريدة “زيارتي إلى بغداد كانت زيارة بين أهلي وناسي وأشخاص أحبهم ويحبونني. ما كنت بحاجة إلى درع واق ولا إلى غيره وكل هذا الكلام سخيف وما له أي مصداقية. كنت محاطة بفريق أمني كما في أي بلاد أخرى وكانت الأوضاع آمنة لأقصى الحدود. أتمنى من الجميع عدم تداول هذا الموضوع لأنه لا أساس له من الصحة #عيب”.

وكان موقع يوتيوب قد صنف إليسا على أنها الفنانة الأعلى مشاهدة في الشرق الأوسط. وسبق أن تفوقت العام الماضي على اللاعب الأرجنتيني ليونيل ميسي ونجمة تلفزيون الواقع الأميركية كيم كاردشيان من حيث عدد المتابعين اليوميين لها عبر موقعي إنستغرام وتويتر.

واختارت مجلة فوربس الشرق الأوسط إليسا في المرتبة الثالثة لعام 2020، ضمن قائمة 100 شخصية مؤثرة في الشرق الأوسط. ورأى متابعون أن إليسا لا تقل شهرة ونجومية عن تايلور سويفت وتستحق المرتبة التي وصلت إليها بين أشهر نجوم العالم، وكتب أحدهم:

[email protected]

القاسم المشترك بين تايلور سويفت وإليسا هو مبيعات الألبومات؛ كل ألبومات تايلور سويفت حققت مبيعات هائلة، هي الأولى في كل العالم وتربعت على عرش الفنانين، إليسا أيضا ألبوماتها حققت مبيعات هائلة في الوطن العربي.

مغردون اعتبروا أن حياة الفنانة أصبحت مهددة بعد آرائها السياسية. وقد جعل التعمّق في الأمور السياسية بعيدا عن “الرواية الرسمية” بعض الفنانين ضحايا

وستشارك إليسا في موسم الرياض في الثاني عشر من نوفمبر الجاري على مسرح محمد عبده أرينا، وهي المشاركة الأولى لها، حيث كانت من الأسماء القليلة التي غابت عن حفلات الموسم الأوّل في عام 2019 نتيجة توتر العلاقة بينها وبين رئيس الهيئة العامة للترفيه تركي آل الشيخ، كمّا أنّ حفلها هذا هو الثالث في الرياض على مستوى حفلاتها في السعودية منذ انطلاقة الفعاليات قبل 3 سنوات تقريبا.

ويذكر أن قائمة المؤثرين الخمسين تضمّنت أسماء بارزة على غرار ليدي غاغا في المركز الثامن وكيم كرداشيان في المرتبة العاشرة، أمام ريهانا.