قرداحي يتشبّث بموقفه وينتظر اتصال ميقاتي: لن أستقيل!

على رغم مناشدته من قبل رئيس الحكومة نجيب ميقاتي تحكيم ضميره، قال وزير الاعلام جورج قرداحي في حديث متلفز “انني لن أستقيل وموقفي لم يتغير”.

في الموازاة، أفادت المعلومات بحسب أوساط مقرّبة من قرداحي ان “وزير الإعلام اللبناني ينتظر إتصالاً من رئيس الحكومة ليطّلع منه على مواقف المسؤولين العرب والأجانب ولمعرفة ما إذا كانت الإستقالة ستلاقي ردة فعل إيجابية خليجية ذلك أن أي إستقالة دون تبدل في الموقف الخليجي من لبنان تبقى من دون أي جدوى”.




واشارت المعلومات الى ان البحث يتمّ على خطّين هما حلّ الأزمة مع دول الخليج وإعادة تفعيل اجتماعات مجلس الوزراء وقد تتمّ إعادة تفعيل مبادرة البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي التي تقضي بحصر موضوع التحقيق مع الرؤساء والنواب والوزراء بمجلس النواب على أن يبقى المحقّق العدلي طارق البيطار في موقعه ويستأنف تحقيقاته.

وأكدت معلومات ان المأزق الحكومي على حاله والحكومة لن تستقيل ولا ميقاتي، ورغم رفعه سقف الموقف، قرداحي ايضا لن يستقيل اقتناعاً منه ومن حلفائه بأن استقالته لم تكن سبب نشوء الازمة ولن تكون مفتاح معالجتها.