نجمه السابق مرشح لخلافة الهولندي.. برشلونة يُعلن إقالة مدربه كومان من منصبه

أعلن نادي برشلونة الإسباني، مساء الأربعاء 27 أكتوبر/تشرين الأول 2021، إقالة مدربه الهولندي رونالد كومان.

وقال النادي في بيان: “قرر برشلونة إعفاء المدرب رونالد كومان من مسؤولية تدريب الفريق الأول. رئيس النادي خوان لابورتا أبلغه بالقرار بعد الخسارة أمام رايو فايكانو”.




وأضاف: “رونالد كومان سيودع الفريق يوم الخميس”.

إقالة كومان من تدريب برشلونة

وجاء قرار الإدارة إقالة كومان، بعد ساعاتٍ قليلةٍ من الخسارة التي تلقاها الفريق في مدريد أمام رايو فاليكانو بهدفٍ دون رد، ضمن الجولة الحادية عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وسجَّل المهاجم الكولومبي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الـ30 بعدما فقد سيرجيو بوسكيتس، قائد برشلونة، الكرة في وسط الملعب وسمح لرايو بشن هجمةٍ مرتدة أدت إلى الهدف.

ويحتل برشلونة المركز التاسع في الدوري برصيد 15 نقطة من عشر مباريات، متأخراً بست نقاط عن غريمه ريال مدريد المتصدر والذي انتصر على الفريق الكتالوني 2-1 باستاد نو كامب يوم الأحد.

ويأتي البارسا بالمركز الثالث في المجموعة الخامسة بدوري أبطال أوروبا بعدما جمع ثلاث نقاط من ثلاث مباريات، إذ خسر 3-صفر في أول مباراتين أمام بايرن ميونيخ ثم بنفيكا.

وفشل برشلونة، بطل أوروبا خمس مرات، في التسجيل في أول مباراتين بمجموعته في دوري الأبطال لأول مرة بتاريخه.

وتولى كومان، الذي لعب ستة مواسم مع برشلونة، المسؤولية في أغسطس/آب 2020، في أثناء وجود جوسيب ماريا بارتوميو الرئيس السابق.

وأوضح جوان لابورتا، الرئيس الحالي للنادي، عدة مرات، أن كومان ليس اختياره.

علاقة متوترة

وتوترت العلاقة بين لابورتا وكومان، وأصدر المدرب الهولندي بياناً الشهر الماضي طالب فيه بالحصول على الوقت الكافي لبناء الفريق بعد رحيل ليونيل ميسي وأنطوان غريزمان.

لكن هذا لن يحدث، حيث سيبحث النادي عن بديل للمدرب البالغ عمره 58 عاماً.

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن تشافي هرنانديز لاعب برشلونة السابق ومدرب السد القطري وروبرتو مارتينيز مدرب بلجيكا هما الأقرب لتولي المسؤولية.

بدورها قالت صحيفة SPORTS: “نظراً إلى الموقف الصعب الذي يمر به النادي رياضياً بعد خسارة الكلاسيكو، والوجود في مركزٍ متأخرٍ بالليغا، واحتمالية خروج الفريق من مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا، وأسلوب اللعب الخالي من الأفكار، كلها أمورٌ ساهمت باتخاذ قرار الاستغناء عن المدرب الهولندي”.

وكان كومان قد تحدَّث بعد مباراة رايو فايكانو عن مستقبله كمدربٍ لبرشلونة، وقال: “لا أعلم إذا كان مستقبلي في خطر أم لا”.

وعن الخسارة، علَّق كومان: “لم تكن المشكلة في الأداء، الخصم لم يصنع كثيراً من الفرص، أظهرنا أننا نستطيع العودة، أمرٌ لا يُصدق أننا خسرنا هذه المباراة!”.

وعند سؤاله عن طموح برشلونة إلى الفوز بلقب الليغا، أجاب: “هناك العديد من المباريات المتبقية، أشعر بالقلق بسبب فاعلية الفريق”.

وقاد كومان برشلونة كمدرب في 67 مباراةً، حقَّق خلالها بطولة كأس الملك، فيما أنهى الموسم الماضي 2020-2021 بالمركز الثالث في الليغا.

كما ودَّع دوري أبطال أوروبا من الدور ثمن النهائي بعد الخسارة أمام باريس سان جيرمان 2-5 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، إلى جانب خسارته كأس السوبر الإسباني أمام أتليتيك بيلباو.

وفاز برشلونة مع كومان مرتين في آخر سبع مباريات، وبخسارته أمام رايو فاليكانو، يكون البارسا قد خسر للمرة الثالثة هذا الموسم في الليغا، بعد سقوطه أمام كبيري مدريد، الريال وأتلتيكو.