#إليسا لم تلبس درعاً واقياً من الرصاص في بغداد.. “كنت بين أهلي وناسي”!

“درع واقي؟ ولو؟” بهذه العبارة، علقت المغنية اللبنانية أليسا على خبر نشرته قناة “الجديد” حول حفلتها التي أحيتها في بغداد، وقالت خلاله القناة اللبنانية ان أليسا ارتدت درعاً واقياً من الرصاص خلال ظهورها على الحفلة.
وأحيت اليسا حفلاً حاشداً هو الاول لها في العاصمة العراقية،. وارتدت فستانا زهري اللون، يغطي بالكامل المنطقة العلوية من الجسم.

وتداول رواد مواقع التواصل معلومات عن أن أليسا إرتدت درعاً واقياً من الرصاص تحت فستانها، وهو درع صممته شركة ألمانية خصيصاً لها. ونشروا صوراً لنموذج الدرع.




وتبنت “الجديد” تلك المعلومات وأدرجتها ضمن خبر التغطية للحفلة الذي بثته في نشرة الاخبار، ما أثار دهشة أليسا التي نفت الخبر.

وقالت اليسا في تغريدة لها: “زيارتي الى بغداد كانت زيارة بين أهلي وناسي وأشخاص أحبهم ويحبونني”. وأضافت: “لم أكن بحاجة لدرع واقي ولا لغيره. كل هذا الكلام سخيف، وليس له أي مصداقية”، مشيرة الى انها كانت محاطة بفريق أمني.