ميليشيات العاروري… وراء اشتعال الازمه في القدس

خاص – بيروت اوبزرفر

قال مصدر فلسطيني مسؤول ان اشتعال الازمات والمواجهات في القدس يقف وراءه القيادي في حماس صالح العاروري .




ونبه المصدر الى ان العاروري يقف وراء هذه المواجهات والاشتباكات لتحقيق اغراض سياسيه دقيقه لصالحه هو شخصيا ولصالح حركه حماس . يذكر ان عدد من الاشتباكات اشتعلت اخيرا في القدس بين عناصر المقاومه وبين الشرطة الإسرائيلية. من جهته قال زاهر جبارين ، الأسير المفرج عنه وأحد أهم الأسرى التابعين لحركة حماس في السجون الإسرائيلية ، وفي لقاء معه بالأمس مع وكالة قدس برس للأنباء أن حركة حماس ستفعل ما بوسعها من أجل الإفراج عن الأسير مروان البرغوثي.

وقال جبارين نصا ” البرغوثيقائد وطني، والإفراج عنه سيكون له تأثير ووقع كبير لدى حركة فتح وباقي مكونات الشعب الفلسطيني، ونحن ملزمون بالعمل على الإفراج عنه وعن باقي قيادات وكوادر شعبنا الفلسطيني.”

وأضاف أن هذه الصفقة كما صفقة وفاء الأحرار، ستكون بإذن الله شاملة لكل المناطق الفلسطينية، من ضفة وغزة وقدس وداخل محتل، وستكون وطنية تشمل الأسرى والأسيرات من جميع الفصائل.

غير أن مصدر فلسطيني مسؤول قال لبيروت أوبزرفر أن حماس ستقوم بذلك فقط من أجل محاولة كسب أي شعبية في الشارع الفلسطيني ، موضحا أن حماس غير حريصة بالمرة الأن على الإفراج عن البرغوثي ولكنها ستقوم بذلك لعدد من الاعتبارات السياسية.