سعر صفيحة البنزين يحلّق فوق الـ300 ألف!!

كما كان متوقعاً، سجّلت أسعار المشتقات النفطية ارتفاعاً إضافياً اليوم، وأصبحت بحسب جدول تركيب أسعار المحروقات الصادر عن وزارة  الطاقة والمياه – المديرية العامة للنفط، على النحو الآتي:
– بنزين 95 أوكتان :302700 ليرة
– بنزين 98 أوكتان: 312700 ليرة
– ديزل أويل: 270700 ليرة
– غاز:229600 ليرة

في السياق، قال رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسمر لـ “الجديد”: لا يمكن رفع الدعم بدون خطة بديلة قد يلامس سعر صفيحة البنزين 400 ألف ليرة، وما يحصل لا يبشّر بالخير بل بالمزيد من الانهيار الاقتصادي

البراكس: في حين لفت عضو نقابة اصحاب محطات المحروقات جورج براكس عبر “صوت لبنان”، أن دعم المحروقات انتهى نهائياً والجدول وُضع على أساس سعر صرف الـ 20 ألف ليرة وسعر برميل النفط العالمي الذي لامس 85 دولاراً، وكل أسبوع سيتغيّر جدول تركيب الاسعار”، داعياً إلى “تغيير هذه الطبقة في الانتخابات النيابية”.
وقال البراكس لـ”الجديد”: نشهد تراجعاً في استهلاك البنزين بعد ارتفاع الأسعار، وسنشهد انعكاساً سلبياً على القطاعات كافة.
أبو شقرا: من جهته، علّق ممثل موزّعي المحروقات فادي أبو شقرا على الارتفاع الجنوني في أسعار المحروقات، فقال: ما رأيناه اليوم هو افلاس لاصحاب المحطات وافلاس للمواطن… وألله يعين المواطنين… كيف سيتحملون رفع التكلفة دفعة واحدة؟ من يسكن في الجبال بات بحاجة الى ٣٠ مليون ليرة ماذا يفعل؟ هل يبيع منزله؟ يجب ان نفكر ببعضنا قليلاً… كفى.
عربيد: وليس بعيداً، غرّد رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي شارل عربيد عبر حسابه على “تويتر”: “‏وين صارت البطاقة التمويلية لتلجم شوي حريق سعر المحروقات عن محدودي الدخل؟ المشروع والآلية جاهزين من شهور.خفوها شوي”.