#إليسا توجه رسالة في ذكرى 17 تشرين وتنتقد العهد: أقدّر جعجع وعتبي عليه أنه أوصل عون إلى الرئاسة

رأت الفنانة إليسا أن “طابورًا خامسًا كان يفشل التحركات في كل تظاهرة عبر التحطيم وافتعال الأشكالات المقصودة”، معتبرة أنه “ليس شرطًا أن تبقى الناس في الطرقات، فالتغيير بدأ ويستمر، كما يجب أن تتغيّر طريقة التفكير ومنها التعصب”.

وجدّدت التأكيد، في اتصال هاتفي عبر “الجديد”، أن “السلاح هو المشكلة، اذ لسنا متساوين كمواطنين، أضف الى السلطة الفاشلة التي امتصت دماء الناس”.




وعن امتلاك لبنانيين كثيرين السلاح، قالت إليسا: “إن المواطن بات يبحث عن أمن ذاتي وهناك لبنانيون لديهم سلاح يحارب دولاً”.

وعلّقت على أحداث عين الرمانة، فلفتت إلى أن “هناك تظاهرة نزلت بال”ار.بي.جي والسلاح”، مستبعدة أن يصل التحقيق الى مكان، مردفة: “ما جرى نتيجة الشحن والقمع، فقد باتوا يتحدثون معنا كأنهم آلهة”، مؤكدة “أهمية حرية الرأي والتعبير ورفض الترهيب”.

ودعت اليسا الى “كسر حاجز الخوف”، مستذكرة الشهيدين جبران تويني وسمير قصير والشهيدين الحييّن مروان حمادة ومي شدياق.

وختمت: “أقدّر رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، وعتبي عليه أنه أوصل الرئيس ميشال عون إلى الرئاسة، وسلّمنا العهد بعد ذلك إلى إيران وحزب الله”.