جلسة مجلس الوزراء طارت…”الثنائي” و”المردة”:كف يد بيطار أو تعليق المشاركة !

اعلن مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية ان بعد التشاور بين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، تقرر تأجيل جلسة مجلس الوزراء التي كانت مقررة بعد ظهر اليوم.

وافيد ان التأجيل سببه عدم الاتفاق على حل لمسألة تنحية القاضي طارق بيطار وعدم التوافق على الصيغة التي طرحها وزير العدل.




وكانت معلومات “الجديد” اشارت الى ان الاتصالات جارية منذ الامس لايجاد مخرج للانقسام في مجلس الوزراء بين الثنائي الشيعي و”المردة” مع فريق رئيس الجمهورية.

من جهتها، أشارت معلومات الـ mtv الى ان وزير العدل هنري خوري يعمل على إيجاد صيغة حلّ يعرضها على الرؤساء ميشال عون ونبيه برّي ونجيب ميقاتي قبل جلسة مجلس الوزراء والصيغة تقوم على مراعاة الأصول القانونية والدستورية ومنها مبدأ فصل السلطات.

بدورها، لفتت مصادر الثنائي الشيعي لـ”الجديد” الى ان القاضي طارق بيطار يتجه لاتهام حزب الله بجريمة تفجير المرفأ ولا يمكن للحزب ان يتحمل نتيجة جريمة لم يرتكبها، مشيرة الى ان المطلوب كف يد البيطار عن التحقيق والا فإن “الثنائي الشيعي” وتيار “المردة” سيعلقون مشاركتهم في جلسة اليوم على ان يكون هناك خطوات اخرى تصل الى تعليق مشاركتهم في الحكومة.

واكدت المصادر ان تعيين القاضي بيطار جاء بمرسوم ويمكن كف يده بمرسوم ايضًا رغم ان الصيغة الأمثل هي بت الامر في مجلس القضاء الاعلى.