رياض سلامة أخفى معلومات عن الكارثة منذ العام 2016

تتوالى الفضائح المتّصلة بتورّط مصرف لبنان وحاكمه رياض سلامة بإخفاء حقيقة الأزمة التي تمرّ بها البلاد، وصولاً إلى مشاركته في تعميقها، وعدم اتخاذ الخطوات الصحيحة لمعالجتها والحد من آثارها.

آخر الفضائح، ما أوردته صحيفة “Le Temps” السويسرية، التي نشرت معلومة “حصرية”، تفيد بأن حاكم مصرف لبنان أخفى، منذ العام 2016، معلومات من صندوق النقد الدولي، تتوقّع الكارثة الحالية.




وأكّدت الصحيفة أن ممثل صندوق النقد الدولي في لبنان، ألفارو بيريس، قال لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة، “أنتم على حافة الهاوية”، وذلك خلال اجتماع في 9 نيسان 2016، ضم مبعوثين من صندوق النقد ومسؤولين تنفيذيين في مصرف لبنان.

وذكرت الصحيفة بأن صندوق النقد وضع تقريراً أشار فيه إلى ضعف الوضع المالي في لبنان، وأن البلاد تتّجه إلى الهاوية، لكن سلامة أخفى 14 صفحة من التقرير، وهي تظهر حجم الكارثة التي ستصيب البلاد.

المدن