الإنتخابات النيابية المقبلة… تحذيرٌ من “التيار الوطني الحر”!

عقد المجلس السياسي للتيّار الوطنيّ الحرّ اجتماعه الدوري إلكترونياً برئاسة النائب جبران باسيل وناقش جدول أعماله وأصدر بيان جاء فيه: “دعا المجلس السياسي للتيار الوطني الحر “اللبنانيين جميعاً لجعل الإنتخابات النيابية المقبلة موعداً للتعبير عن الإرادة الشعبية من خلال التنافس على برامج سياسية وإقتصادية تحقق التغيير المطلوب بعدما ظهرت جلياً الحاجة الى نظام سياسي وإقتصادي جديد”.

وحذّر المجلس من “مشروع يطل رأسه لتعديل قانون الإنتخابات وحذف حق المغتربين بأن ينتخبوا من بينهم 6 نواب يتوزعون على القارات الـ6 التي ينتشر فيها اللبنانيون”.




وأشار الى “أن التيار الوطني الحر الذي ناضل من أجل أن يستعيد المنتشرون المستحقون جنسيتهم وأن يحصلوا على حق المشاركة في الإنتخابات إقتراعاً وترشيحاً وتمثيلاً يدعو المغتربين الى رفع الصوت لقطع الطريق على من يريد إنتزاع حقوقهم، ويعتبر التيّار أن أي محاولة للتلاعب بقانون الإنتخابات سيفتح الباب أمام تعديلات أخرى لهذا القانون الذي تم إقراره بإتفاق وطنيّ كرّس للمغتربين حقوقاً دستورية وقانونية لا تراجع عنها”.